اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة

الرئيسية » أخبار الشرق الأوسط » مخاطر تغير المناخ تهدد بسقوط لندن بحلول 2050
مخاطر تغير المناخ تهدد بسقوط لندن بحلول 2050
مخاطر تغير المناخ تهدد بسقوط لندن بحلول 2050

مخاطر تغير المناخ تهدد بسقوط لندن بحلول 2050

19 يونيو 2018


حذرت أبحاث علمية بأن سكان لندن سيكونون بين مليارات من سكان المدن الذين يواجهون تأثيرات تغير المناخ مثل: الفيضانات وانقطاع التيار الكهربائي بحلول عام 2050، بحسب صحيفة "مترو" البريطانية".
ويواجه الناس في المدن الكبرى حول العالم مشكلات ناجمة عن ارتفاع درجات الحرارة، بما في ذلك موجات الحرارة، والفيضانات، ونقص الغذاء والماء، والانقطاع عن العمل بحلول منتصف القرن دون اتخاذ إجراءات عاجلة للحد من انبعاث الغازات المسببة للاحتباس الحراري.
وأشارت الدراسات المناخية إلى أن السلطات في المدن في جميع أنحاء العالم تتخذ خطوات لحماية مواطنيها من آثار تغير المناخ، بينما لندن ستواجه خطر الفيضان والمد والجزر وارتفاع مستوى سطح البحر والعواصف والمزيد من الأمطار، كما أن المدينة معرضة أيضًا لارتفاع درجة الحرارة والظروف الشبيهة بالجفاف، في حين أن الصيف الأكثر سخونة يزيد الطلب على تكييف الهواء، مما يزيد من الضغط على إمدادات الطاقة.
وأشار التقرير إلى أن محطات الكهرباء البريطانية التي تزود لندن تقع حول الساحل وهي معرضة للفيضانات التي قد تؤدي إلى انقطاع الكهرباء في حين أن محطات الكهرباء في المدينة معرضة أيضًا لخطر الفيضانات المحلية.
كما حذرت الدراسة من أن تأثيرات تغير المناخ يمكن أن تعرض أصولاً بقيمة 200 مليون جنيه إسترليني للخطر وتهدد 1.25 مليون شخص يعيشون على طول نهر التايمز في لندن والمناطق المحيطة بها، لكن لندن تعمل على تحسين تصريف مياهها لمساعدة البنية التحتية على تحمل الفيضانات الشديدة وتشجيع المزيد من الطاقة "اللا مركزية" صغيرة النطاق، بما في ذلك الطاقة المتجددة، للحد من مخاطر انقطاع التيار الكهربائي في حال تعرض مصدر واحد للطاقة.

اخبار اليوم