اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة

الرئيسية » اخبار سوريا » The Terminal تحول إلي حقيقة مواطن سوري يحصل على حق اللجوء لكندا بعد مكوثه 7 أشهر في مطار كوالالمبور
The Terminal تحول إلي حقيقة مواطن سوري يحصل على حق اللجوء لكندا بعد مكوثه 7 أشهر في مطار كوالالمبور
The Terminal تحول إلي حقيقة مواطن سوري يحصل على حق اللجوء لكندا بعد مكوثه 7 أشهر في مطار كوالالمبور

The Terminal تحول إلي حقيقة مواطن سوري يحصل على حق اللجوء لكندا بعد مكوثه 7 أشهر في مطار كوالالمبور

27 نوفمبر 2018

قام الممثل توم هانكس بدور في فيلم The Terminal والذي أدي فيه دور مواطن يصل إلي أحد مطارات الولايات المتحدة الأمريكية، وبسبب أوراقه لا يستطيع الخروج من المطار، ويظل مقيم بالمطار لعدة أشهر حتى يحصل على تأشيرة خروج ليوم واحد داخل الأراضي الأمريكية ثم يمكنه بعدها المغادرة إلي بلاده.

 

وهو ما حدث للمواطن السوري “حسن القنطار” الذي كان يعمل بدولة الإمارات بشكل غير شرعي، فتم اعتقاله وترحيله في عام 2017 إلي ماليزيا التي تعتبر أحدي الدول القلائل التي تمنح السوريين تأشيرة دخول، وما حدث أنه حصل على تأشيرة دخول لمدة 3 أشهر إلي ماليزيا، ولكن عندما انتهت تأشيرته حاول الذهاب إلي تركيا، ولكن تم رفض صعوده على الطائرة، ليرجع مرة أخري إلي كمبوديا ويظل مقيم في منطقة الوافدين بمطار كوالالمبور لمدة 7 أشهر يعيش على التبرعات، وعلى فتات الطعام، التي تتبقي من موظفي الطيران، فطلب أثناء ذلك حق اللجوء إلي كمبوديا ولكنه تم رفضه.

 

فقام حسن القنطار البالغ من العمر 37 عام بتسجيل فيديوهات لما يحدث له بشكل يومي وعرضها على مواقع التواصل الاجتماعي/ مما جذب إليه الكثير من الاهتمام العالمي، فبدأت منظمات حقوق الإنسان في البحث عن حل لوضعه، فعملت جمعية رعاية الأطفال الكندية بجمع 62 ألف توقيع لمطالبة وزير الهجرة الكندي بالسماح له بدخول كندا، والتي تم قبولها ومنحوه حق اللجوء إليها.

 

الجدير بالذكر أن حسن جاءت عليه أوقات فقد فيها الأمل فقام بطلب تقدم فيه بالانضمام إلي بعثة ناسا إلي المريخ وذلك بعد 100 يوم من المكوث بداخل المطار.

اخبار اليوم