اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة

الرئيسية » اخبار الفن » نجوم مُهدّدون بالخروج من السباق الرمضاني بسب خفض الأجور وتقليص الإنتاج!
نجوم مُهدّدون بالخروج من السباق الرمضاني بسب خفض الأجور وتقليص الإنتاج!
نجوم مُهدّدون بالخروج من السباق الرمضاني بسب خفض الأجور وتقليص الإنتاج!

نجوم مُهدّدون بالخروج من السباق الرمضاني بسب خفض الأجور وتقليص الإنتاج!

11 يناير 2019


بعد قرار تقليص عدد الأعمال الدرامية التي سيتم إنتاجها في شهر رمضان المقبل مع خفض أجور الفنانين، بدأت العديد من الشركات الإنتاجية الضخمة في التراجع عن إنتاج أعمال دراميا خوفًا من عدم القدرة على تسويقها، وبالتالي أصبح العديد من الفنانين مُهّددون بالخروج من السباق الرمضاني .

ومن ضمن هؤلاء الفنانين الفنانتان يسرا ونيللي كريم، فعلى الرغم من أنهما قد اعتادتا على المشاركة في شهر رمضان من كل عام إلا إنهما في هذا العام مهددتان بالخروج من السباق، بسبب شركة “العدل غروب” التي قررت قبل البدء في التجهيز للأعمال الدرامية التي ستنتجها أن تتعاقد مع القنوات الفضائية عليها، وهو ما لا يحدث حتى الآن، وقد قررت الشركة هذا القرار بعد أن تعرضت للعديد من الأزمات المالية العام الماضي بسبب عدم عرض اثنين من أعمالها على قناة ” أون”.

وبعد أن شاركت الفنانة درة في العديد من الأعمال الرمضانية المصرية ولعل آخرها مسلسل “نسر الصعيد”، قررت عدم المشاركة في الأعمال المصرية هذا العام، وستشارك في الدراما السورية من خلال مسلسل “الحرملك”، أما الفنانة الهام شاهين والتي كان من المقرر لها المشاركة في دراما رمضان بعد أن غابت لمدة ثلاثة سنوات متتالية، فقد قررت الانسحاب هذا العام لعدم وضوح الرؤية، كما أنها قررت عدم خوض التجربة الإنتاجية في الدراما مثلما قامت بخوضها في السينما من قبل.

وأصبحت الفنانة هند صبري أيضا مٌهددة بالانسحاب من دراما رمضان، على الرغم من استقرارها على مسلسل “جميلة وابن السلطان” الذي كتبه تامر حبيب، إلا أن شركة “بي لينك” قد تراجعت عن قرارها بإنتاج العمل بعد انتقال ملكية قنوات “سي بي سي” إلى شركة “إعلام المصريين”، وانتقل مالكي شركة “بي لينك” للعمل ضمن قنوات ” ام بي سي” منذ بداية العام الجاري.

أيضا يحاول الفنان إياد نصار الوصول إلى حل بشأن تواجده رمضان المقبل، خاصة أن غاب عن الدراما الرمضانية العام الماضي وكان آخر أعماله مسلسل “هذا المساء” الذي عُرض عام 2017 وحقق نجاحا كبيرا، خاصة أن المنتجة مها سليم والذي اعتاد التعامل معها دائما قررت الانسحاب من دراما رمضان هذا العام، ليكون العام الثاني على التوالي في غيابها عن المنافسة الرمضانية.

وعلى الرغم من وجود العديد من الأعمال التي أعلن صناعها مشاركتها في الدراما الرمضانية مثل الفنان أكرم حسني الذي أعلن مشاركته في دراما رمضان المقبل، إلا أن مسلسله حتى الآن لم يتم تسويقه للقنوات الفضائية وبالتالي فهو مُهدّد هو الاخر بعدم المشاركة في دراما رمضان.

يأتي ذلك في وقت نجحت فيه شركة “روزمانا” في تسويق مسلسل دنيا سمير غانم لشركة “إعلام المصريين”، وهو ما ينطبق على مسلسل عادل إمام الذي تنتجه شركة نجله “ماغنوم”، بينما تغيب أي إنتاجات أخرى لشركات خاصة، بعدما سيطرت شركة إعلام المصريين على معظم القنوات الفضائية ومعها شركة “سينرجي” للمنتج تامر مرسي والمندرجة تحت لواء مجموعة “إعلام المصريين” أيضا. ومن هنا يبقى مصير المنافسة الرمضانية مجهولا لحين العدول على قرار تقليص عدد الأعمال الدرامية التي سيتم إنتاجها.

اخبار اليوم