اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة


الرئيسية » اخبار عاجلة » وفاة سيدة من البرد.. تفاصيل وفاة أول ضحايا الصقيع بالمحلة بعد أن طلبت الاحتماء بديوان الحي
وفاة سيدة من البرد.. تفاصيل وفاة أول ضحايا الصقيع بالمحلة بعد أن طلبت الاحتماء بديوان الحي
وفاة سيدة من البرد.. تفاصيل وفاة أول ضحايا الصقيع بالمحلة بعد أن طلبت الاحتماء بديوان الحي

وفاة سيدة من البرد.. تفاصيل وفاة أول ضحايا الصقيع بالمحلة بعد أن طلبت الاحتماء بديوان الحي

12 يناير 2019


تسببت موجة الصقيع التي تشهدها مدينة المحلة الكبرى، في وفاة سيدة عجوز بعدما لجأت إلي ديوان المحلة للاحتماء به من البرد، إلا أنها لم تتمكن من الدخول وظلت موجودة في الخلاء أمام الديوان حتى وافتها المنية.

وتكثف الآن المباحث من تحرياتها للتعرف علي هوية تلك السيدة التي ظلت تستنجد بالمارة ليحموها من البرد دون جدوى.

كان محيط ديوان حي أول المحلة الكبرى بمحافظة الغربية، قد شهد وفاة سيدة مجهولة الهوية بسبب موجة «الصقيع» أثناء جلوسها أمام أبواب مبنى الحي، وجرى التحفظ على الجثة ونقلها إلى طوارئ ومشرحة مستشفى المحلة العام.

كان اللواء طارق حسونة مدير أمن الغربية، تلقى إخطارا بالعثور على جثة سيدة مجهولة الهوية في العقد الخامس من عمرها، وانتقلت القيادات الأمنية إلى مكان الواقعة، وتبين أن الجثة لسيدة مجهولة الهوية مغطاة بقطعة من القماش.

وكلفت إدارة البحث الجنائي بتحري ظروف وملابسات الواقعة، وتحرر محضرا بالحادث وأخطرت النيابة العامة للتحقيق.

سادت حالة من الغضب والاستياء بين سكان المحلة، بعد وفاة سيدة من البرد

وتوفيت السيدة، مواليد عام 1965، وسط غضب واستياء الجميع من المحافظ وعمدة المدينة.

في المقابل، قال محافظ الغربية هشام السعيد، في بيان صحفي، إن سبب وفاة السيدة هبوط حاد في الدورة الدموية، كما أفادت التقارير الطبية، وأكد أنه سيتحرى الموضوع.

وأوضح أن السيدة تتردد على المنطقة بصفة مستمرة، وأنها تقوم بإطعام القطط، ولم تلجأ نهائيا لأحد في طلب أي مساعدة.


اخبار اليوم