اخبار الفن

حكم قضائي بحبس أحمد عبدالله لاعتدائه على زوجته سارة نخلة‎.. والأخيرة: “انضربت كتير وسكتت”

أصدرت محكمة مصرية حكمًا بحبس الفنان أحمد عبدالله محمود 3 أشهر في واقعة اعتدائه على زوجته الفنانة السورية سارة نخلة .

وقال عاصم قنديل المحامي إن موكلته حصلت على الحكم القضائي من محكمة الدقي بعد اتهامها زوجها بالاعتداء عليها في أحد شوارع منطقة أكتوبر بالقاهرة حيث مقر سكنهما.

وأوضح محامي الفنانة السورية في تصريح لإرم نيوز، أن القضية تعود تفاصيلها إلى شهر أكتوبر حيث تم الاعتداء على موكلته، وتم تحرير محضر ضده واتخاذ الإجراءات القانونية وصولًا إلى الحكم الصادر بحبسه 3 شهور.

وفي أول تعليق لها على القرار، قالت الفنانة سارة نخلة: “مش مهم، المهم إني انضربت كتير وسكت كتير عشان المركب تمشي لكن المركب غرقت في الآخر”.

وأضافت سارة لمصراوي أن طليقها الفنان أحمد عبدالله محمود، حُكم عليه بالحبس سنتين في قضية إيصال أمانه، مشيرة إلى أن القضية التي حررها ضدها متهمها بضرب والدته كانت كيدية للتنازل عن قضيتها ضده.

يذكر أن خلافات نشبت بين سارة وزوجها نجل الفنان الراحل عبدالله محمود انتهت بتوقف العيش معًا ونيتها برفع دعوى خلع خلال الفترة القادمة.

ويذكر أن والدة الفنان المصري اتهمت سارة نخلة بالاعتداء عليها أثناء ذهابها لإحضار بعض الأوراق الخاصة بنجلها من منزله، إلا أن القضاء المصري أصدر الإثنين الماضي حكمًا ببراءة سارة من تهمة الضرب والاعتداء في القضية، لتقوم باستئناف على الحكم الذي تحدد له جلسة 27فبراير/شباط المقبل لنظره.

وكانت سارة قد تزوجت من أحمد عبدالله محمود منذ 4 سنوات، وأعلنت الأولى انفصالها عنه دون توضيح ما إذا كان قد تم الطلاق أم لا، وذلك في منشور عبر “فيسبوك” ثم أعلنت رغبتها في إقامة دعوى خلع.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق