اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة

الرئيسية » أخبار الشرق الأوسط » قمة البحر الميت.. 6 دول بقيادة مصر تناقش إنشاء «الناتو العربي»
قمة البحر الميت.. 6 دول بقيادة مصر تناقش إنشاء «الناتو العربي»
قمة البحر الميت.. 6 دول بقيادة مصر تناقش إنشاء «الناتو العربي»

قمة البحر الميت.. 6 دول بقيادة مصر تناقش إنشاء «الناتو العربي»

11 فبراير 2019


فيما تعيش المنطقة تغيرات وتطورات سياسية مهمة وانتقالات على رقعة الشطرنج، وارتفاع أمواج الخطر التي تواجه الدول العربية، أعلن الصحفي الكويتي سعد السعيدي على موقعه على «تويتر» عن اجتماع سداسي في منطقة البحر الميت في الأردن على مستوى وزراء الخارجية، يضم السعودية والكويت والبحرين والإمارات ومصر والأردن الدولة المضيفة، الخميس القادم.
وتناقش القمة التحركات العربية العربية لإنقاذ المنطقة من كوارث الدور التركي والإيراني بالإضافة إلى عملية جراحية لاعادة سوريا إلى البيت العربي مع اقتراب موعد قمة مارس، وتطورات قضية مقتل الصحفي السعودي جمل خاشقجي.
ويعتبر ذلك أهم اجتماع عربي في 2019 والذي يحدد رؤية واستراتجية دول مصر والسعودية والإمارات والكويت والأردن، حيث تجتمع الدول الست في منطقة البحر الميت لإعادة بعث العمل العربي المشترك وبدء عملية إعادة ترتيب البيت العربي من جديد.
التهديد التركي
وفيما يسعي نظام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لاجتياح الشمال السوري وتمكين تواجده العسكري في العراق، وتهديد الأمن القومي العربي بدعمه لجماعات الإسلام السياسي في المنطقة، ومواصلته اللعب بقضية مقتل خاشقجي، لابد من موقف عربي قوى تجاه الدور التركي المزعزع للأمن القومي العربي واستهدافه الدول العربية عبر أكثر من طريقة.
الخطر الإيراني
الدور الإيراني لا يقل خطورة عن الدور التركي في المنطقة، فدعم طهران للميليشيات وتصريحات وزير الخارجية محمد جواد ظريف بتهديدات مبطنة للإمارات، قائلا إن دولة الإمارات العربية المتحدة، دخلت فيما أسماها "مواجهة غير مقبولة" ضد طهران.
وتلعب إيران دورا سلبيا في تهديد الأمن القومي العربي بدعم الميليشيات المسلحة في العراق وسوريا وكذلك اليمن ولبنان بما يهدد العمل العربي واستقرار هذه الدول.
ملفات القمة العربية
كما يتوقع أن تتناول قمة البحر الميت في الأردن، أهم ملفات القمة العربية المقبلة في شهر مارس بتونس، والتي يأتي على رأسها العمل العربي المشترك وعودة سوريا إلى الجامعة العربية، رغم إعلان قطر رفضها عودة دمشق إلى الجامعة.
وخلال الأسابيع الماضية شهدت دمشق إعادة فتح السفارتين الإماراتية والبحرينية في سوريا، وإعلان الأردن إعادة القائم بالأعمال في سفارتها بدمشق، وكذلك ارتفاع وتيرة العلاقات بين الأردن وسوريا، وزيارة الرئيس السوداني عمر البشير إلى العاصمة السورية.
تحالف الشرق الأوسط الإستراتيجي
كما يري مراقبون أن الملفات التي ستكون على طاولة القمة، التحالف الإستراتيجي للشرق الأوسط أو الناتو العربي، الذي طرحه وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو خلال زيارته للمنطقة العربية الشهر الماضي.
ويتشكل التحالف الإستراتيجي المتوقع، من دول مجلس التعاون الخليجى (السعودية- الإمارات – الكويت- البحرين)+ مصر والأردن.
نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكية في حديثه لمجلة "ذى ناشيونال" أكد أن واشنطن ستكون طرفا في التحالف الشبيه بالحلف العسكري لشمال الأطلسى وهو ما كشفه في حديثه عن أن الولايات المتحدة لا تتصور هذا التحالف موجها لإيران لوحدها.
ملفات متعددة
من جانبه، يقول السفير رخا حسن، مساعد وزير الخارجية الأسبق، عضو المجلس المصري للشئون الخارجية، إن الاجتماع المزمع عقده، سوف يتناول العديد من الملفات في مقدمتها تنقية الأجواء العربية قبيل قمتين قادمتين الأولى "الأوروبية- العربية" يومي 24 و25 فبراير القادم بشرم الشيخ، والقمة العربية 31 مارس القادم بتونس.
وأضاف أن الاجتماع سوف يبحث أيضا التشاور بشأن عودة سوريا للجامعة العربية ومشاركتها في القمة القادمة على ضوء تنشيط عدة دول عربية علاقاتها الدبلوماسية مع دمشق واستئناف طيران الإمارات إلى دمشق.
وأوضح مساعد وزير الخارجية الأسبق، أن قمة البحر الميت سوف تتشاور بشأن ما طرحه وزير الخارجية الأمريكى في جولته الأخيرة في المنطقة بشأن التحالف الإستراتيجي للشرق الأوسط وجدواه ومضاره على الدول العربية ودول الجوار " تركيا وإيران" ودور إسرائيل.
وتابع السفير رخا، أن لقاء البحر الميت سوف يبحث القضايا والأزمات العربية وحلولها السلمية وإعادة الإعمار في " فلسطين – سوريا- ليبيا – اليمن والسودان" إلى جانب الأزمة مع قطر.


اخبار اليوم