اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة


الرئيسية » أخبار الشرق الأوسط » في اجتماع “القدس”.. ترحيب متبادل بين السعودية وسوريا بالبرلمان العربي
في اجتماع “القدس”.. ترحيب متبادل بين السعودية وسوريا بالبرلمان العربي
في اجتماع "القدس".. ترحيب متبادل بين السعودية وسوريا بالبرلمان العربي

في اجتماع “القدس”.. ترحيب متبادل بين السعودية وسوريا بالبرلمان العربي

03 مارس 2019


عمان – (د ب أ)

نظمت لجان مؤتمر الاتحاد البرلماني العربي، المقام حاليا في عمان، اجتماعات تحت شعار "القدس عاصمة أبدية لفلسطين" وتبادل مندوبو السعودية وسورية الترحيب فيها.

وخلال اجتماع اللجنة المالية، لاتحاد البرلمان العربي، اليوم الأحد، أعرب المندوب السعودي لنظيره السوري عن تمنيه "عودة سورية إلى الحضن العربي"، وقال "أهلا بعودتكم إلى مؤتمر الاتحاد البرلماني العربي، وأتمنى السلام لسورية".

وجاء حديث الطرفين، في سياق نقاش مقترح بإعفاء سورية من الديون المترتبة للاتحاد البرلماني العربي، خلال فترة غيابها التي امتدت إلى سبع سنوات.

يذكر أن العلاقات السعودية السورية شهدت تدهورا كبيرا خاصة بعد بدء الأزمة، حيث جمدت الرياض علاقاتها مع دمشق في عام 2011 وصوتت إلى جانب عدد من الدول العربية على تعليق عضوية سورية في جامعة الدول العربية.

وشكلت مشاركة سورية في هذا المؤتمر العلامة الأبرز، وسط توافقات لم تعلن لتنحية الخلافات العربية لصالح دعم القضية الفلسطينية والقدس التي وضعها المنظمون كبند وحيد على جدول أعمال المؤتمر.

وهذه المرة الأولى التي تشارك فيها دمشق منذ تعليق عضويتها في جامعة الدول العربية عام 2011، بعد بدء الأزمة هناك.

ويعد المؤتمر أول اجتماع لجميع ممثلي المجالس النيابية المنتخبة في الدول العربية منذ 15 عاما، في وقت غاب فيه أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط الذي كان من المقرر أن يلقي كلمة في الافتتاح.

وفي تصريح لرئيس مجلس الشعب السوري حمودة الصباغ لوسائل إعلام، أكد أن "وجود سورية بين أشقائها في الأردن أمر طبيعي"، وأن سورية الآن "تخطو نحو النصر النهائي بعد الخطوات الكثيرة التي تحققت ونحن ننظر إلى الأمام كما يقول الرئيس بشار الأسد وليس إلى الخلف".

في سياق متصل، يسعى وفد الكويت المشارك إلى إدراج بند في البيان النهائي للمؤتمر لاتخاذ موقف تجاه أي تحركات "عربية لتطبيع العلاقات مع إسرائيل".

المصدر: مصراوي


اخبار اليوم