اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة


الرئيسية » أخبار الشرق الأوسط » روسيا تتهم أمريكا بإخفاء أسلحة وبخرق معاهدة «ستارت» النووية
روسيا تتهم أمريكا بإخفاء أسلحة وبخرق معاهدة «ستارت» النووية
روسيا تتهم أمريكا بإخفاء أسلحة وبخرق معاهدة «ستارت» النووية

روسيا تتهم أمريكا بإخفاء أسلحة وبخرق معاهدة «ستارت» النووية

14 مارس 2019


اتهمت روسيا الولايات المتحدة الأمريكية بإخفاء أسلحة نووية وسط مخاوف من قيام حرب نووية، بحسب صحيفة "ديلي إكسبريس" البريطانية.
وقالت وزارة الخارجية الروسية أن الولايات المتحدة الأمريكية تعمل على زيادة أسلحتها النووية بشكل سري لأنه لا يسمح لها إلا بتخزين كمية محدودة بحسب معاهدة موقعة بين البلدين عام 2009، لذلك تحرص على إخفاء الأسلحة بشكل سري خوفًا من حرب نووية مستقبلية.
وأشار وكيل وزارة الخارجية الروسية إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أبدى مسبقًا عدم اهتمامه بتمديد المعاهدة التي تهدف إلى تخفيض عدد الأسلحة النووية والإستراتيجية الجديدة الموجودة لدى كلًا من البلدين.
وتابع بأنه خلال حديثه مع الرئيس ترامب في مؤتمر "كارنيجي" الدولي للسياسة النووية لهذا العام قال ترامب إن بلاده أمامها عامين لاتخاذ القرار بشأن التمديد، الأمر الذي دفع وزارة الخارجية الروسية إلى اتهام الولايات المتحدة بأنها تخفي أسلحة نووية.
وحذر بيان صادر من الخارجية الروسية :" نذكر زملائنا الأمريكيين أن تمديد معاهدة "ستارت الجديدة" ليس مجرد إجراء شكلي، لكنه ستغرق عدة أسابيع أو حتى أيام،علينا أن نقول أنه على الرغم من أن واشنطن تدعي أنها فعلت ذلك، إلا أنها في الواقع حققت مستويات التخفيض فقط عن طريق الأرقام المخادعة".
وكان مستوى التخفيض المتفق عليه حقق ليس فقط نحو 100 من أنظمة الهجوم الإستراتيجية، وهذا يعد مشكلة خطيرة يجب تسويتها قبل إجراء أي مناقشات حول تمديد المعاهدة."
وفي السابق، قال نائب وزير الخارجية إنه يتعين على واشنطن وموسكو معالجة المشكلة بشكل صحيح مع امتثال الولايات المتحدة لهذه القضية؛ لأنه حال فشل المعاهدة قد تشهد البلدين بدء سباق للتسلح.
يذكر أنه تم التوقيع على معاهدة "ستارت الجديدة" في عام 2010 بهدف خفض الأسلحة النووية لكلا الجانبين، لكن ترامب هاجم المعاهدة بعد توليه الحكم وقال إنها واحدة من عدة صفقات سيئة تفاوضت عليها إدارة أوباما.


اخبار اليوم