اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة


الرئيسية » أخبار الشرق الأوسط » تفاصيل رحلة انتحارية في أفريقيا كادت أن تنهي حياة ملكة بريطانيا
تفاصيل رحلة انتحارية في أفريقيا كادت أن تنهي حياة ملكة بريطانيا
تفاصيل رحلة انتحارية في أفريقيا كادت أن تنهي حياة ملكة بريطانيا

تفاصيل رحلة انتحارية في أفريقيا كادت أن تنهي حياة ملكة بريطانيا

15 مارس 2019


سلطت صحيفة "ديلي إكسبريس" البريطانية الضوء على كتاب " جولات الملكة إليزابيث" ملكة بريطانيا، المحفوفة بالمخاطر والتي صنفت كجولات انتحارية، وبالرغم من ذلك تمكنت الملكة من نفادي هذه المخاطر ومواصلة الحكم.
وأشارت الكتاب إلى رحلة ملكية دبلوماسية لأفريقيا كادت أن تنهي حياة الملكة اليزابيث والتي عرفت بـ" الجولة الملكية الانتحارية"، بسبب تحدي الملكة لكافة التحذيرات واستمرارها في مواصلة الرحلة.
وكانت الملكة على مدى 7 عقود زارت أكثر من 120 دولة، لكنها خلال رحلتها إلى "زامبيا" في أفريقيا عام 1979، أعرب الجميع عن قلقهم محذرين الملكة من أنها قد تواجه مخاطر كبرى تصل إلى حد القتل بسبب الظروف السياسية المتمثلة في إضراب الوطنيين، واعتراض الكثير على زيارتها لكنها لم تستجب لهذه التحذيرات واستمرت في مهمتها.
ونشر المؤلف روبرت هارد مان، في كتابه الجديد مقتطفات من كتابه الجديد حول ملكة بريطانيا يوضح من خلالها الصعوبات التي تحدتها الملكة، مشيرًا إلى أنه على الرغم من أن الصحافة وأجهزة الأمن ورئيس الوزراء اجتمعوا في آن واحد على أن حياة الملكة في خطر إذا استمرت في رحلتها لأفريقيا لكنها أصرت على تجاوز تلك المخاطر إلى حد بعيد رغم إمكانية جرها إلى مواجهة سياسية محرجة".
وأضاف أن الملكة تحدت مخاوف الجميع بحجة أن لديها الوعي الذاتي الكافي لاتخاذ القرار وأن هذه الرحلة هي التي ستحدد قوة المملكة وتمكنها من وضع القرارات المهمة، والحفاظ على عمليات السلام الدولية.


اخبار اليوم