اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة


الرئيسية » اخبار عاجلة » رئيس جامعة الأزهر يؤكد أهمية مركز السكان الإسلامي في التوعية بمخاطر شلل الأطفال
رئيس جامعة الأزهر يؤكد أهمية مركز السكان الإسلامي في التوعية بمخاطر شلل الأطفال
رئيس جامعة الأزهر يؤكد أهمية مركز السكان الإسلامي في التوعية بمخاطر شلل الأطفال

رئيس جامعة الأزهر يؤكد أهمية مركز السكان الإسلامي في التوعية بمخاطر شلل الأطفال

17 مارس 2019


كتب- محمود مصطفى:
أكد الدكتور محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر أهمية الدور الذي يقوم به المركز الدولي الإسلامي للدراسات والبحوث السكانية في نشر الوعي لدى الباحثين المصريين والوافدين من خلال الدورات التدريبية التي تعالج العديد من القضايا التي تهم المجتمع الإنساني محليًا وعالميًا.
جاء ذلك خلال مشاركة المحرصاوي، اليوم الأحد، في افتتاح فعاليات الدورة التدريبية للطلاب الوافدين في "تعزيز صحة الأمهات لإنهاء مرض شلل الأطفال"، والذي ينظمها المركز الدولي الإسلامي للدراسات والبحوث السكانية بجامعة الأزهر، برئاسة الدكتور جمال أبو السرور مدير المركز، وبرعاية فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية ومجمع فقهاء الشريعة والبنك الإسلامي للتنمية.
وقال المحرصاوي إن الإسلام كرم الإنسان واهتم به دون الالتفات إلى اللون أو العقيدة، الأمر الذي أكده فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر من خلال توقيعه لوثيقة "الأخوة الإنسانية" في أبو ظبي مع بابا الفاتيكان، موضحا أن الإسلام أولى المرأة عناية واهتماما كبيرا بكافة شؤونها.
وأعرب عن شكره للقائمين على المركز والجهود المبذولة التي تسعى للحفاظ على صحة المرأة والطفل، مشيرا إلى أن ما يميز هذه الدورات هو قيام العديد من أساتذة جامعة الأزهر بالربط بين العلم والدين.
من جانبه، أكد الدكتور جمال أبو السرور مدير المركز، اهتمام جامعة الأزهر بقضايا العالم الإسلامي، ونشر مفاهيم الشريعة الإسلامية الصحيحة فيما يخص قضايا الصحة عامة، والقضية السكانية خاصة.
وأشار أبو السرور إلى أهمية هذه الندوة حول صحة الأمهات من كافة جوانبها من المنظور الإسلامي، للقضاء على مشكلة شلل الأطفال من جذورها، مؤكدا أنه لن يتحقق التقدم في هذا الملف دون تكاتف مختلف المؤسسات والهيئات مثل وزارة الصحة والسكان ووزارة التضامن الاجتماعي، مع علماء الدين بالأزهر الشريف.
وأوضح أنه تم عقد سلسة من الدورات بلغت 14 دورة، من أجل مجابهة مرض شلل الأطفال في عدد من الدول مثل باكستان وأفغانستان ونيجيريا والصومال، وعقد الفريق الاستشاري الإسلامي 6 اجتماعات، على مدار ستة أعوام؛ لمواجهة الادعاءات بأن مصل شلل الأطفال يؤدي للعقم.
وأشاد أبو السرور بدور الأزهر الشريف الذي تجلى في سبيل مجابهة هذه الدعوات الهدامة التي تسعى للنيل من صحة أطفالنا.​

المصدر: مصراوي


اخبار اليوم