اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة


الرئيسية » عالم حواء » تأثير تناول الطعام على الحالة النفسية
تأثير تناول الطعام على الحالة النفسية
تأثير تناول الطعام على الحالة النفسية

تأثير تناول الطعام على الحالة النفسية

31 مارس 2019


توجد بعض الأطعمة التي تحسن من الحالة المزاجية في الصباح وتشعر المرء بالسعادة طوال اليوم، حيث إن الطعام يرتبط بالمشاعر والحالة المزاجية والتجارب الجيدة، وهناك مواد معينة لها تأثير مباشر على الحالة النفسية.

 

 

ويعتبر السيروتونين، هو مفتاح السر في تأثير بعض الأطعمة على الحالة المزاجية للإنسان، وهو عبارة عن وسائط كيميائية تؤثر على الحالة المزاجية عبر التأثير النشط في المخ والأمعاء، وهذا ما يجعل نسبة السيروتونين تنخفض في الجسم مع حالة الاكتئاب وعند الشعور بالجوع.

وعندما يتناول الإنسان الكربوهيدرات من خلال الخبز أو الموز فإنها ترتفع مرة أخرى في الدم، ونتيجة لذلك يصل التريبتوفان إلى المخ لإعادة إفراز السيروتونين.

 

وارتفاع نسبة السيروتونين تعني حالة مزاجية أفضل، ولذلك ينصح خبراء الصحة النفسية على أهمية الإفطار وعدم التخلي عن هذه الوجبة الهامة؛ حيث إن نقص بعض المواد الغذائية يمكن أن يؤثر بشكل خاص على الحالة المزاجية.

 

 

ويخطئ من يعتقد أن الفيتامينات والمعادن ستكون مهمة فقط لجهاز المناعة القوي، حيث تشارك فيتامينات B6 وB12 وحمض الفوليك في تكوين العديد من الناقلات العصبية، التي تؤدي إلى إطلاق هرمونات السعادة.

وينصح بتناول البروتين، والذي يعزز من إفراز الدوبامين، وهو من الوسائط الكيميائية التي تمنع التقلبات المزاجية ويزيد من التركيز، ويتوفر البروتين في الجبن والزبادي والأسماك، وللشعور بالسعادة يحتاج الجسم أيضا للأوميجا 3، المتوفر في السلمون والماكريل والأفوكادو.

ويمكن تحسين الحالة المزاجية عن طريق إفطار بسيط يتكون من خبز الحبوب الكامل مع الرائب والموسلي وثمار طازجة وزبادي.

 


اخبار اليوم