أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةتحقيقات وملفات

السجن لضابط سابق في الجيش الروسي بتهمة القتال مع “داعش”




أصدرت محكمة روسية اليوم الثلاثاء حكما بالسجن لمدة 19 عامًا بحق ضابط روسي سابق بتهمة القتال مع تنظيم داعش المتطرف في سوريا، حسبما أفادت وسائل إعلام رسمية.
ويعتقد أن دينيس خيساموف شارك في 10 عمليات مع تنظيم داعش في سوريا، بما في ذلك هجوم دموي على بلدة الراي بالقرب من الحدود التركية.
واعترف خيساموف، الذي ترك الجيش الروسي في عام 2009، بالمشاركة في هجمات أسفرت عن مقتل العديد من الأشخاص، وفقًا لوكالة أنباء "تاس" الرسمية.
وأدين خيساموف بتقديم تدريب على الأنشطة الإرهابية والمشاركة في منظمة حظرتها روسيا واعتبرتها منظمة إرهابية.
ومع هزيمة التنظيم المسلح في سوريا والعراق، أصبحت السلطات الروسية أكثر قلقًا من عودة هؤلاء المقاتلين إلى روسيا.
وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قبل عامين إن "هناك نحو 10 آلاف شخص من دول الاتحاد السوفييتي السابق يقاتلون في صفوف تنظيم داعش في سوريا".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق