اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة


الرئيسية » اخبار الاقتصاد العالمي » أرباح بنك مصر تتراجع 50% العام الماضي بسبب الشهادات مرتفعة العائد
أرباح بنك مصر تتراجع 50% العام الماضي بسبب الشهادات مرتفعة العائد
أرباح بنك مصر تتراجع 50% العام الماضي بسبب الشهادات مرتفعة العائد

أرباح بنك مصر تتراجع 50% العام الماضي بسبب الشهادات مرتفعة العائد

08 أبريل 2019


كتبت- منال المصري:

قال بنك مصر في بيان له اليوم الاثنين، إنه حقق إجمالي أرباح خلال العام المالي السابق مبلغ 10.4 مليار جنيه قبل خصم الضرائب، ليصل صافى الربح خلال العام إلى نحو 4.1 مليار جنيه.

وتراجع بذلك صافي ربح بنك مصر خلال العام المالي الماضي بنسبة 50% مقارنة بعام 2016-2017 والذي شهد تسجيل البنك صافي ربح بقيمة 8.2 مليار جنيه، وإجمالي ربح 14.1 مليار جنيه قبل خصم الضرائب.

وأرجع بنك مصر تراجع أرباحه خلال العام الماضي إلى إصداره أوعية ادخارية بالعملة المحلية ذات عائد مرتفع (17% و20%).

وكان بنكي مصر والأهلي أعلنا في فبراير 2018 وفق إصدار شهادت الادخار ذات العائد 20%، والتي بدآ في إصدارها مع قرار تحرير سعر الصرف في الثالث من نوفمبر 2016، حيث استبدلاها بشهادة ذات عائد 17%.

وأوقف البنكان بعدها بشهرين فقط الشهادات ذات العائد 17% بعد أن خفض البنك المركزي العام الماضي أسعار الفائدة 1% مرتين خلال فبراير ومارس 2018.

وقال البنك في بيانه إنه تم إصدار هذه الأوعية مرتفعة العائد للحد من آثار تحرير سعر الصرف على مدخرات المواطنين وللحد من الآثار التضخمية، مما أدى إلى ارتفاع مؤقت في تكلفة الأموال، ومع الاستحقاق التدريجي للشهادات مرتفعة العائد، بدأت ربحية البنك تعود تدريجيا لمستوياتها الطبيعية.

واعتمدت الجمعية العامة لبنك مصر في اجتماعها، أمس الأحد، القوائم المالية عن العام المالي المنتهي في 30 يونيو 2018، بحسب بيان البنك.

وقال البنك إن المؤشرات المالية لأداء الأعمال أظهرت ارتفاع إجمالي المركز المالي إلى نحو 884 مليار جنيه بنهاية يونيو 2018 مقابل نحو 787 مليار جنيه بنهاية يونيو 2017، بارتفاع 12.3%.

وأضاف البنك أن ودائع العملاء شهدت نموا بنحو 137 مليار جنيه خلال العام المالي الماضي لتصل إلى نحو 670 مليار جنيه في نهاية يونيو الماضي مقابل نحو 533 مليار جنيه في 30 يونيو 2017 وبمعدل نمو 25.7 %، لتبلغ الحصة السوقية للبنك 18.8% من سوق الودائع المصرية بزيادة 1.2% عن العام السابق.

وذكر البنك أنه رغم تناقص الربحية فإن المؤشرات المالية الأولية لأداء الأعمال أظهرت نمواً ملحوظاً في جميع المجالات، حيث ارتفع صافي القروض المباشرة للعملاء ليصل إلى 221 مليار جنيه بنهاية يونيو 2018 مقابل نحو 179 مليار جنيه بنهاية يونيو 2017 بزيادة بنحو 42 مليار جنيه بمعدل نمو يصل لنحو 23.4%.

وبلغت نسبة القروض المتعثرة إلى إجمالي القروض 2.85% فقط بنسبة تغطية 130.26%، وذلك نتيجة تسوية ملفات عدد كبير من العملاء وإبرام تسويات جديدة بمبلغ 907 ملايين جنيه، وفقا للبنك.

وأشار البنك إلى أن المتحصلات من عملاء الديون غير المنتظمة بلغ نحو 1.5 مليار جنيه، "وذلك رغم من التحديات الاقتصادية الراهنة وانعكاساتها على الجهاز المصرفي ككل".

وقال بنك مصر إنه احتفظ بالمركز الأول للعام الثالث عشر على التوالي منذ بدء منظومة وزارة المالية لميكنة المرتبات في 2005 وذلك بين البنوك المشاركة في المنظومة بحصة سوقية بلغت 48% وبعدد بطاقات بلغ 2.56 مليون بطاقة تخص الجهات الحكومية المتعاقدة مع البنك وعددها 895 جهة.

كما بلغت قيمة المرتبات التي يتم تحويلها عن طريق البنك خلال العام المالي الماضي لكلا القطاعين العام والخاص ما يزيد عن 75 مليار جنيه، وفقا للبيان.

المصدر: مصراوي


اخبار اليوم