اخبار الرياضة العالميةاخبار الرياضة المصرية

محمد صلاح يرد على الهتافات العنصرية بسجدة

انتشر في بداية الأسبوع مقطع فيديو عبر وسائل التواصل الاجتماعي يظهر مجموعة من مشجعي تشيلسي يرددون عبارة “صلاح إرهابي” – في إشارة إلى دينه الإسلام.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي يواجه فيها محمد صلاح هتافات عنصرية – لكن الفيديو أفضى إلى شيئين: طرد المشجعين من الملعب – ورد فعل من محمد صلاح استوقف رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وبدلاً من تجاهل الهتافات أو التنديد بها في بيان، اختار محمد صلاح أن يشير إليها رمزياً على أرض الملعب في أول مواجهة له مع فريق تشيلسي منذ نشر الفيديو المسيء.

فبعد أن سجل هدفا وصفه مغردون بأنه “أسطوري”، وقف على ساق واحدة مثبتا القدم الآخر على ركبته – وهي وقفة “الشجرة” في رياضة اليوغا قبل أن يسجد على الأرض.
وتعتبر الوقفة إشارة للسلام في رياضة اليوغا، وهو الأمر الذي أثار إعجاب رواد مواقع التواصل ودفعهم إلى تحليل رمزيتها.

فعدل مستخدمو تويتر صورته ليظهر مرة على هرم مصري، ومرة مرتديا درعا حديديا وأخرى مع شخصيات من أفلام فنون القتال.

 

 

وقلد عدد من الأولاد وقفة صلاح ونشروا صورهم عبر هاشتاغات عديدة، منها #ليفربول_تشيلسي و#محمد_صلاح ، التي تصدرت قوائم تويتر في العالم العربي.

وأعرب مشجعو صلاح من غير العرب عن شكرهم للدور الذي لعبه محمد صلاح في “مواجهة العنصرية” في عالم كرة القدم – وهي مشكلة تاريخية في الرياضة عالميا.

وظهر اسم اللاعب في أكثر من 40 ألف تغريدة على مدار 12 ساعة الماضية عربيا وعالميا.

وعندما سئل محمد صلاح بعد المباراة عن سبب استخدامه لـ”إشارة السلام” بعد تسجيل الهدف، قال لقناة سكاي إنه “رجل اليوغا. أنا لا أفكر … فقط أشعر وأتصرف”.

وعبر زملائه في فريق ليفربول عن فخرهم برد فعله وهدفه “الاسطوري”، الذي وصفه أحد اللاعبين في الفريق بـ”أفضل وسيلة لإسكات العنصريين.”


الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق