اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة


الرئيسية » أخبار الشرق الأوسط » لقطات تكشف حقيقة هوية رجل “الفيديو المفبرك” بكاتدرائية نوتردام
لقطات تكشف حقيقة هوية رجل “الفيديو المفبرك” بكاتدرائية نوتردام
لقطات تكشف حقيقة هوية رجل "الفيديو المفبرك" بكاتدرائية نوتردام

لقطات تكشف حقيقة هوية رجل “الفيديو المفبرك” بكاتدرائية نوتردام

16 أبريل 2019


سلطت شبكة "سكاي نيوز" عربية، اليوم الثلاثاء، الضوء على مقطع فيديو انتشر على موقع التواصل الاجتماعي " تويتر" ومواقع أخرى للحريق الذي اندلع في كاتدرائية نوتردام، ويزعم ناشروه بأن هناك شخصا يمشي في الممر الخارجي حول الكاتدرائية أثناء الحريق الهائل الذي اندلع فيها مساء الإثنين.
وتم تسجيل الفيديو أثناء التغطية الحية للحريق الذي التهم أجزاء كبيرة من كاتدرائية نوتردام في العاصمة الفرنسية باريس، مساء الإثنين وظل حتى ساعة متأخرة من فجر الثلاثاء، ثم نشر على حساب أحد الأشخاص على تويتر، مصحوبا بتعليق مفاده أنه كان هناك شخص في الكنيسة أثناء الحريق.
وقال التعليق الذي يحاول أن يبين أن الحريق متعمد "لا يوجد عمال في الموقع.. إذن من هذا الرجل؟"، وجاءت التعليقات اللاحقة بأن هذا الرجل ليس رجل دين ولا من رجا الإطفاء ولا يرتدي رداء طويلا.
غير أن اللقطات عالية الوضوح للموقع أثناء البث الحي والتغطية المباشرة للحريق توضح (في الدقيقة 42 من الفيديو أدناه) بجلاء رجلا يرتدي سترة سلامة طويلة ويمشي في المكان ذاته وبالطريقة ذاتها التي تظهر في التسجيل غير الواضح على تويتر.
وأشار التسجيل الواضح إلى أن الرجل المعني إطفائي وليس أي رجل آخر، كما انتشرت الشائعات التي تفيد بوجود مؤامرة وراء الحريق في الكاتدرائية التي يعود تاريخ بنائها إلى القرون الوسطى.
وأشار إلى أن الفيديو المفبرك انتشر عبر مواقع "4 تشان" و"8 تشان" وغاب"، حيث يزعم المستخدمون أن حريق كاتدرائية نوتردام سببه شخص أضرم الحريق فيها.
وزعم أحد المشككين أنه ليس رجل إطفاء ولا رجل دين كاثوليكي، وفي موقع "ريديت" للتواصل الاجتماعي، يتبين أن هناك اثنين من المستخدمين هما وراء شائعات الفيديو المفبرك.
وكان المدعي العام بباريس ريمي هيتس قال في تصريحات للصحفيين الثلاثاء، إن الحريق، الذي التهم جانبا كبيرا من كاتدرائية نوتردام، مساء الإثنين، قد يكون عرضيا، موضحا أنه لا توجد مؤشرات على غير ذلك حتى الآن، وأنه تم استجواب العمال في موقع الكاتدرائية بخصوص الحريق، موضحًا أن المحققين يعملون على فرضية الحريق العرضي وليس المتعمد في كارثة الحريق الذي اندلع في الكاتدرائية، مضيفا أنه "لا شيء يشير إلى أنه كان عملا متعمدا.


اخبار اليوم