أخبار الشرق الأوسطأخبار العالماخبار الصحف العالميةتحقيقات وملفات

إضراب شامل للقطاع العام في لبنان بسبب خفض الأجور

نفذت هيئة التنسيق النقابية إضرابًا شاملًا في الإدارات العامة والوزارات والمدارس الرسمية، اليوم الأربعاء، احتجاجا على توجه الحكومة اللبنانية لاقتطاع جزء من رواتب الموظفين والمعلمين والمتقاعدين في القطاع العام.
وجاء الاحتجاج رفضًا على أي قرار يمس برواتب وأجور القطاع العام تجمع عدد من الأساتذة وموظفي القطاع العام والمتقاعدين في ساحة رياض الصلح، تزامنًا مع جلسة مجلس النواب التشريعية، مطلقين شعارات رافضة للإجراءات التي ستتخذها الحكومة لخفض العجز في الموازنة والتي تمس برواتبهم.
ويقول الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني حنا غريب، "اليوم المطلب الرئيسي هو رفض إجراءات "سيدر" التي تحاول الحكومة اليوم بالإجراءات التي تحضرها وتطبقها استجابة لمقررات هذا المؤتمر التي تحمل أصحاب الدخل المحدود تبعات الأزمة المالية والاقتصادية التي يتحملها المسؤولون نتيجة سياساتهم الريعية على مدى 30 سنة".
وكان رئيس الحكومة سعد الدين الحريري قد أبدى خشيته من أن يحصل في لبنان كما حصل في اليونان، مشيرا إلى أن الحكومة ستتخذ سلسلة إجراءات تنقذ البلد من أي مشكل اقتصادي، لتحقيق نموا في الاقتصاد.
ويعقد مجلس النواب، اليوم الأربعاء، جلسة تشريعية في ساحة النجمة وعلى جدول أعمالها 18 مشروع قانون، ويتجه البرلمان اللبناني إلى اتخاذ سلسلة إجراءات تقشفية لخفض العجز في الموازنة، ولدفع النمو الاقتصادي في البلاد بعد أن وصل الدين العام إلى 80 مليار دولار أمريكي.


الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق