اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة


الرئيسية » أخبار الشرق الأوسط » كوسوفو تستعيد 110 مواطنين من مناطق سورية كانت تحت سيطرة داعش
كوسوفو تستعيد 110 مواطنين من مناطق سورية كانت تحت سيطرة داعش
كوسوفو تستعيد 110 مواطنين من مناطق سورية كانت تحت سيطرة داعش

كوسوفو تستعيد 110 مواطنين من مناطق سورية كانت تحت سيطرة داعش

20 أبريل 2019


بريشتينا – (د ب أ)

أعادت السلطات في كوسوفو، بمساعدة الولايات المتحدة، 110 من مواطنيها الذين تم أسرهم في سوريا في مناطق التي كان يسيطر عليها تنظيم داعش المتطرف.

وكان من بين العائدين أربعة رجال يزعم أنهم من مقاتلي تنظيم داعش و32 امرأة و 79 طفلا، حسبما أفادت الشرطة في بريشتينا اليوم السبت.

وتم اعتقال الرجال فور وصولهم، بينما تم إعداد برامج لإعادة دمج النساء والأطفال في المجتمع.

وقال وزير العدل أبيلارد طاهري في مؤتمر صحفي في بريشتينا اليوم السبت، وفقا لما نشره الموقع الإلكتروني لصحيفة "كوها ديتور" الكوسوفية "إن هذه الخطوة تعد رسالة واضحة تشير إلى أن بلادنا لا تفرط في مواطنيها ولا تدعم الإرهاب".

وتقول الشرطة إن 30 مقاتلا و49 امرأة وثمانية أطفال من كوسوفو ما زالوا في سورية.

وأشادت السفارة الأمريكية في بريشتينا بقرار كوسوفو بإعادة مواطنيها الذين استدرجهم الجهاديون إلى سورية.

وقالت السفارة: "مع هذه العملية لاستعادة المواطنين، شكلت كوسوفو مثالا يحتذى به لجميع أعضاء التحالف الدولي لهزيمة داعش والمجتمع الدولي. إننا نحيي تعاطفهم في قبول عودة هذا العدد الكبير من المدنيين".

كما شكرت الولايات المتحدة قوات سورية الديمقراطية، وهي الميليشيا التي يقودها الأكراد وحاربت تنظيم داعش كما تدير معسكرات في شمال شرقي سورية تم إجلاء المدنيين إليها منذ هزيمة تنظيم داعش.

وكان التنظيم الإرهابي يسيطر من قبل على مساحات شاسعة من الأراضي عبر العراق وسورية. وبعد سنوات من القتال الذي خاضته قوات سورية الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة، تحول التنظيم إلى تمرد ريفي إلى حد كبير.

ويحذر خبراء من أن تنظيم داعش قد ينشط مرة أخرى في الشرق الأوسط ما لم تكن هناك خطط مستمرة لضمان عدم جمع التنظيم لمقاتليه.

المصدر: مصراوي


اخبار اليوم