أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةتحقيقات وملفات

مادورو يظهر مع وزير دفاع فنزويلا ويعلن إحباط محاولة الانقلاب

أكد نيكولاس مادورو، رئيس فنزويلا إن قواته أحبطت محاولة فاشلة للإطاحة به دبرتها ما سماها "عصابة اليمين المتطرف" في بلاده، و"عصابة إمبريالية (الرئيس الأمريكي) دونالد ترامب".
وفي خطاب دام نحو ساعة، وهو الأول له منذ اندلاع انتفاضة الفجر بقيادة زعيم المعارضة خوان جوايدو، وجه مادورو اتهاماته لجوايدو ومعلمه السياسي ليوبولدو لوبيز بالسعي لإثارة مواجهة مسلحة، قد تستخدم ذريعة لـ"تدخل عسكري أجنبي".
وذكرت "سكاي نيوز عربية" بث الخطاب عبر التليفزيون والراديو، وفيه هنّأ مادورو القوات المسلّحة على إفشالها المجموعة الصغيرة التي كانت تعتزم إشاعة العنف من خلال هذه المناوشات الانقلابية، على حد تعبيره.
وأضاف أنّ ما جرى "لن يظلّ من دون عقاب، لقد تحدّثت مع النائب العام. وعيّنت ثلاثة مدّعين عامّين، وهم بصدد استجواب كلّ الأشخاص الضالعين.
وتعمد مادورو الظهور مع وزير الدفاع فلاديمير بادرينو في أول ظهور علني له منذ أن دعت المعارضة إلى انتفاضة عسكرية ضده في وقت سابق أمس.
وقال مادورو إنه أعاد جوستافو جونزاليس لوبيز رئيسا لوكالة المخابرات الرئيسية في فنزويلا، دون تقديم تفاصيل بشأن استبعاد مانويل كريستوفر فيجويرا الذي يرأس الوكالة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق