اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة


الرئيسية » اخبار عاجلة » بعد منع السرنجات العادية.. الصحة تكشف عن تحرك جديد لتوفير “ذاتية التدمير”
بعد منع السرنجات العادية.. الصحة تكشف عن تحرك جديد لتوفير “ذاتية التدمير”
بعد منع السرنجات العادية.. الصحة تكشف عن تحرك جديد لتوفير "ذاتية التدمير"

بعد منع السرنجات العادية.. الصحة تكشف عن تحرك جديد لتوفير “ذاتية التدمير”

06 مايو 2019


كتب – أحمد جمعة:

قالت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، إن الشركة العربية للصناعات الدوائية والمستلزمات الطبية "أكديما" هي ذراع الدولة القوية لتلبية احتياجات سوق الدواء.

جاء ذلك خلال اجتماعها مساء أمس بأعضاء لجنة الجمعية العمومية لشركة أكديما بديوان عام الوزارة.

وكشف بيان لوزارة الصحة، عن الخطة الإستراتيجية لشركة أكديما عام 2020، وكان على رأس أولوياتها إنشاء مشروعات المستلزمات الطبية (مصنع السرنجات ذاتية التدمير – مشروع القفازات الطبية ومستلزمات الجراحة)، ودراسة إنشاء مصنع خام اللاكتوز بالتعاون مع وزارة الدفاع، بالإضافة إلى مشروعات تحت الدراسة لعام 2020 / 2024 شملت تصنيع أقلام حقن الإنسولين، وإنتاج جميع أشكال العبوات الزجاجية. وجميع مواد التعبئة والتغليف، بالإضافة إلى تصنيع فلاتر الكلى وتصنيع أجهزة قياس السكر والشرائط الخاصة بها، وتصنيع مواد خام عالية التكنولوجيا لأدوية البيوسيملار والبايولوجيكال.

وكانت وزارة الصحة أعلنت قبل أيام منع استخدام السرنجات العادية منتصف العام المقبل، والاستعانة بسرنجات ذاتية التدمير، ضمن خطتها للقضاء على فيروس سي في مصر.

وأوضح بيان الوزارة، أن الاجتماع استعرض إنجازات الشركة لعام 2018، بالإضافة إلى مساهمتها في المبادرات الرئاسية الجارية مثل "قوائم الانتظار" و"100 مليون صحة" ودعم صندوق الدواء المصري بمبلغ 100 مليون جنيه من ميزانية الشركة لهذا العام 2019 لتوفير نواقص الأدوية في السوق المحلي.

وأوضحت الدكتورة ألفت غراب، رئيس مجلس إدارة شركة أكديما، أن الشركة تتبعها 18 شركة منها 11 شركة دوائية أهمها إيبكو، والمهن الطبية، وسيديكو، وأكتوبر فارما، وأكديما إنترناشيونال، بالإضافة إلى 3 شركات تجارية وشركة للأبحاث العلمية، و3 شركات للمستلزمات الطبية تمثل 20% من سوق الدواء المصري، مشيرة إلى أن هذه الشركات تنتج 850 صنفاً دوائياً تمثل 35 مجموعة دوائية، موضحةً أن الشركة تنتج أدوية بقيمة 8.5 مليارات جنيه سنوياً، وتسعى لزيادتها إلى 10 مليارات جنيه سنوياً.

وأشارت إلى أن أكديما تقوم بالتصدير إلى أغلب دول العالم خاصة دول أفريقيا، حيث تبلغ قيمة صادراتها نحو 1.1 مليار جنيه، وتعد من أكبر الشركات المصدرة لأفريقيا.

وذكرت "غراب" أن أهم المجموعات الدوائية التي تنتجها شركة أكديما هي: مضادات الفطريات والمضادات الحيوية ومضادات الاكتئاب والبكتريا والديدان ومسكنات ومضادات الالتهاب، والأدوية البيولوجية، وأدوية الغدد والهرمونات والجهاز الهضمي وهرمونات منع الحمل، وأدوية الجلدية والأوعية الدموية والجهاز العصبي والغدد والقلب والحساسية والتخدير والإنسولين البشري، والبنسلين وباسط العضلات وبخاخات المضادات الحيوية والفيتامينات وأدوية فيروس "سي"، وقطرات الأذن، وأدوية الجهاز التنفسي وألبان الأطفال والأدوية الجلدية وقطرات العيون، أدوية الفم والأسنان وأدوية الكلى والمحاليل الطبية وحقن الكورتيزون.

ولفتت إلى أن شركة أكديما تنتج 9 ملايين فايل إنسولين من إجمالي احتياج مصر والذي يبلغ 12 مليون فايل سنوياً بنسبة تغطية 80% من احتياج السوق، مؤكدةً أن أكديما تغطي كافة احتياجات وزارة الصحة من الإنسولين بنسبة 100%، موضحةً أن الشركة تسعى حالياً لمضاعفة إنتاجها واستغلال طاقتها الإنتاجية من 13 إلى 14 مليون فايل إنسولين سنوياً.

وقالت غراب إن الشركة ساهمت بشكل كبير في تغطية احتياج السوق من ألبان الأطفال شبيه لبن الأم العام الماضي بنسبة 50%، مؤكدة أن الشركة نجحت في توفير 100% من احتياج الوزارة.

ولفتت إلى دور "أكديما في توفير النواقص في سوق الدواء المحلي، حيث يتم إنتاج 70 ألف عبوة شهرياً من البنسلين طويل المفعول لتكفي احتياجات السوق المصري وتغطي الاحتياطي الاستراتيجي، بالإضافة إلى إنتاج أدوية فيتامين D بأشكاله الصيدلانية المختلفة وطرحه بالأسواق، وتصنيع حقن الديبروفوس للتغلب على النقص من أدوية الكورتيزون في السوق المصري، بالإضافة إلى إنتاج أصناف الأيروسولات للمضادات الحيوية لعلاج الجروح والحروق، حيث تم سد جزء كبير من احتياجات السوق المصري والتي كان يتم توفيرها من خلال الاستيراد.

وأضافت "غراب" أنه تم إنتاج الحقن المستخدمة في عملية الغسيل الكلوي لمرضى الغسيل الكلوي من إحدى الشركات التابعة لأكديما، والتي تعتبر هي المورد الرئيسي لوزارة الصحة، كما تنتج هرمون النمو المعالج للأطفال المصابين بمرض التقزم، بالإضافة إلى تغطية احتياجات السوق المصري من أدوية هرمونات منع الحمل التي يتم استيرادها حالياً، حيث تم افتتاح مصنع لإنتاج أدوية منع الحمل بما يغطي احتياجات السوق المصري.

كما أشارت "غراب" إلى أن أكديما شاركت في نجاح مبادرة "100 مليون صحة" عن طريق توريد الأدوية المعالجة لفيروس سي بكميات كبيرة، موضحة أن الشركة بصدد تسجيل وتصنيع الأصناف الدوائية الأخرى المعالجة لفيروس سي.

يذكر أن قيمة إنتاج الأعمال لشركة أكديما خلال عام 2018 بلغت 8,5 مليارات جنيه، فيما ارتفعت قيمة المبيعات بنسبة 13% عن العام الماضي لتصبح 8,3 مليارات جنيه.

وكشفت "غراب" عن البدء في تصنيع أقلام الإنسولين وكربون الإنسولين بجانب المحاليل العلاجية والمياه المقطرة في أكتوبر 2019 ، بالإضافة إلى إنتاج الألبان العلاجية وأدوية البيوسيملار ذات التكنولوجيا المتقدمة بالتعاون مع كبرى الشركات العالمية، مضيفة أنه سيتم البدء في تأسيس مصنع إنتاج أدوية الأورام بنهاية العام الحالي 2019 حيث من المقرر أن ينتج 77 صنفاً دوائياً منها 17 صنفاً كمرحلة أولى.

جدير بالذكر أنه في عام 2016 – 2017 قامت أكديما بالتبرع لصالح صندوق دعم الدواء بمبلغ 250 مليون جنيه لتوفير نواقص الأدوية في السوق المحلي عن طريق الاستيراد خاصة أدوية الأورام والهرمونات وفيتامين سي، كما قامت في عام 2018 بالتبرع بملبغ 50 مليون جنيه منها 45 مليون جنيه لصالح صندوق دعم الدواء و5 ملايين جنيه لدعم مبادرة الرئيس للقضاء على قوائم الانتظار للعمليات الحرجة والتدخلات الجراحية العاجلة.

المصدر: مصراوي


اخبار اليوم