اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة


الرئيسية » اخبار المنوعات » ميجان ماركل تضع مولودها الأول فهل رزقت بديانا جديدة؟
ميجان ماركل تضع مولودها الأول فهل رزقت بديانا جديدة؟
ميجان ماركل تضع مولودها الأول فهل رزقت بديانا جديدة؟

ميجان ماركل تضع مولودها الأول فهل رزقت بديانا جديدة؟

07 مايو 2019


وضعت ميجان ماركل مولودها الملكي الأول من الأمير هارى، حفيد الملكة إليزابيث، لتدور التساؤلات من جديد حول الاسم المنتظر للمولود الجديد، بعد شهور من الانتظار، حيث لم يكن من المعروف جنس المولود الجديد، بعدما رفضا الأميران الإعلان عنه.

 

من جانبه، قال قصر بكنجهام في بيان اليوم الاثنين إن ميجان، دوقة ساسكس البريطانية وزوجة الأمير هارى، وضعت مولودا ذكرا.

وقال القصر “صاحبة السمو الملكى دوقة ساسكس وضعت بسلام طفلا ذكرا”. وأضاف “كان دوق ساسكس حاضرا وقت الولادة”.
احتفالات أمام قلعة ويندسور بالمولود الملكي الجديد احتفالات أمام قلعة ويندسور بالمولود الملكي الجديد.

وعلى الرغم من اسم ديانا كان يهيمن على التوقعات، تيمنا باسم الأميرة الراحلة، والدة الأمير هارى، وتلاه بعد ذلك اسم إليزابيث، تيمنا باسم الملكة، إلا أن هذه التوقعات خابت جميعها، بعدما تأكد من البيان أن المولود الملكي الجديد ذكرا، لتعود الحيرة من جديد حول الاسم الذي سيختاره الأميران لوليدهما.

 

وبحسب الترتيب الملكي، يبقى الأمير وليام، شقيق هارى، وزوجته كيت ميدلتون، وأبنائهما أقرب إلى العرش من هارى ونسله، وبالتالي فربما يتجه الأميران نحو عدم اتباع التقاليد الملكية السائدة عند تسمية مولودهما الجديد.

 

ويبقى في النهاية رأى الملكة إليزابيث، محلا للاهتمام من قبل الأمير هارى، وزوجته، على الرغم من أن قرار تسمية المولود ليس من اختصاصها على المستوى الرسمي، إلا أن رأيها لابد أن يؤخذ بعين الاعتبار.

الملكة إليزابيث تعد صاحبة القرار النهائي والوحيد، حول ما إذا كان المولود الملكي سوف يحصل على لقب “صاحب السمو الملكي” أم لا، ولكن يبقى اسم المولود الجديد ليس بيد الملكة رسميا.


اخبار اليوم