اخبار مصرالأخبار المصرية

“ثراء فاحش”.. فرج عامر يطالب بتوجيه أموال إعلانات رمضان لصندوق تحيا مصر




كتبت- ميرا إبراهيم:

انتقد المهندس محمد فرج عامر، رئيس لجنة الصناعة بمجلس النواب، انتشار الإعلانات بشكل "مبالغ فيه في كافة القنوات التليفزيونية"، وأن ذلك سبّب انخفاضًا في نسبة المشاهدات، واتجاه الجمهور إلى منصات أخرى لا تبالغ في مدد الإعلانات.

وأبدى عامر في بيان الأربعاء، "استغرابه من وجود شركات وبنوك قومية تصرف مبالغ طائلة على الإعلانات، بشكل لا يمكن قبوله، رغم أنه كان يمكن تحقيق نفس الهدف من خلال وسائل تسويق جديدة وفعالة".

وناشد عضو مجلس النواب، المُعلنين سواء شركات خاصة أو عامة بتوجيه مصروفات الإعلانات لصندوق تحيا مصر، والاستفادة منها في تمويل المشروعات القومية، وأن يتم ذكر ذلك في لوحة شرف أمام هذه المشروعات، بما يمثل فاعلية أكثر في التسويق ودور اجتماعي على أعلى مستوى.

وتابع عامر قائلًا: "إعلانات رمضان هذا العام غالبيتها لشركات خدمات، هدفها الظاهر استعراض ثرائها الفاحش، والتكاليف الخيالية للإعلانات المتمثلة في أجور فنانين عالميين ومصريين من نجوم الصف الأول، وإذاعتها عشرات المرات في الساعة الواحدة، مما يؤكد وجود ميزانيات مفتوحة لهذه الإعلانات التي ليس لها عائد حقيقي".

وقال: "المشاهد المصري غضب من هذه القنوات لتكرار الإعلانات، وتحويل التليفزيون إلى قنوات عربية تذيع هذه المسلسلات، وكان من الأجدى بدلًا من ضياع هذه المبالغ الطائلة هباءً هو التبرع بمعظمها لبناء مدارس أو مستشفيات أو خدمات للقرى المصرية الأكثر فقرًا من خلال صندوق تحيا مصر".

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق