اخبار الفن

“تحطيم الأسطورة وانستجرام”..أسباب جعلت محمد رمضان يتفوق على فان دام في إعلان إتصالات!!




شارك النجم محمد رمضان في إعلانات رمضان 2019، لصالح شركة اتصالات والتي لم يعتبر التعاون الاول بين محمد رمضان واتصالات، ولكن ظهور النجم العالمي فان دام هو الذي يعتبر جديد في إعلان محمد رمضان .

اهتم رواد السوشيال ميديا بالإعلان، وجاءت ردود الأفعال بعد مشاهدة الإعلان أكثر من مرة، واختلفت الأراء حول الإشادة بـ فان دام، والبعض الاخر يسخرون من أداؤه.

على الرغم من نجومية فان دام إلى أن الأخير كان له النصيب الاكبر في نجاح الإعلان .

نستعرض معكم أبرز الاسباب التي جعلت محمد رمضان نصيب الأسد في إعلان اتصالات

محمد رمضان نجم شركة اتصالات لعدة سنوات، وهو نجم الإعلان الأصلى الذي اقتنع به المشاهد أكثر من مرة، وعلى الرغم من نجومية فان دام إلا أنه جاء بمثابة ضيف شرف في الإعلان، لكن بقي النجم الأصلى وهو رمضان.

محمد رمضان يعتبر هو أسطورة الجيل الحالي، في مصر، ففئة الشباب لم يعاصروا سطوع نجم فان دام، ولكنهم صنعوا نجاح “الأسطورة”، و”عبده موتة”، وغيرها من شخصيات “رمضان” الشهيرة التي تسببت في نجاحه.

نجح رمضان كمغني خلال الفترات الماضية، حيث وصلت شهرة أغانيه لأن يقلد رقصاته فيها الكثير من نجوم الفن في الوطن العربي، بجانب تعاقده مؤخرًا مع روتانا، والنجاح الكبير الذي حققه في حفله الأول، وبالتالي أضاف لرصيده الغنائي أغنية جديدة بصوته فقط، نظرًا لأن فان دام لم يغني بصوته، وهو ما جعل رمضان في الإعلان يظهر بصورة أكثر طبيعية وأقرب للجمهور.

“تحطيم الأسطورة وانستجرام”..أسباب جعلت محمد رمضان يتفوق على فان دام في إعلان إتصالات!!

اتفاق فان دام في الإعلان انه مستسلماً لقوي رمضان، سحبت من رصيده، خاصة وانه نجم عالمي وتاريخه يفوق رمضان بكثير، وكونه حطم اسطورته أمام رمضان وضعته في حرج أمام جمهوره.

استعراض رقصة فان دام الشهيرة، مع رقصة رمضان، وضعت الأخيرة في مصاف الأغاني العالمية، بالإضافة إلى أن إشادة فان دام بـ”رمضان” ووضعه لجزء من إعلان اتصالات على حسابه الرسمي على إنستجرام، يعطي الفنان المصري انتشار أوسع لجمهور أكبر.

“تحطيم الأسطورة وانستجرام”..أسباب جعلت محمد رمضان يتفوق على فان دام في إعلان إتصالات!!

الانتقادات الكثيرة التي طالت فان دام، حيث رأى البعض أنه “ضيع تاريخه” بمثل هذا الإعلان، جزء كبير منها كان اعتراضًا على خسارته معركتين من أصل ثلاثة في الإعلان أمام “رمضان”، لم تطل “رمضان”، بل مر الإعلان دون جدل عليه لأول مرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق