أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةتحقيقات وملفات

عبد العزيز بلعيد يقرر عدم إيداع ملف ترشحه لرئاسة الجزائر

قرر رئيس جبهة المستقبل، عبد العزيز بلعيد، عدم إيداع ملف ترشح رئاسي 4 جويلية، لدى المجلس الدستوري.
وأوضح بيان للحزب، اليوم السبت، أنه تم اتخاذ هذا القرار، بسبب حالة الغموض والجمود الذي يسود ويدفع إلى انعدام التحضير الحقيقي والجدي لهذه المرحلة المهمة، بالإضافة لعدم تنصيب اللجنة المستقلة المطلوبة لتنظيم الانتخابات، وكذا عدم تجسيد الحوار الذي نادت به مؤسسة الجيش.
ومن المقرر أن يغلق باب التقدم للترشح في الانتخابات الرئاسية الجزائرية عند منتصف ليل اليوم السبت، تمهيدا لإجراء الانتخابات في 4 يوليو المقبل.
وفيما يتردد أن كثيرًا قدموا أوراق ترشحهم، نقل موقع "كل شيء عن الجزائر" الإخباري، عن مصادر لم يسمها أنه "لم يتم إيداع أي ملف حتى الآن".
وحسب نفس المصدر، فقد حضرت إدارة المجلس الدستوري نفسها لهذه العملية، غير أنه لم يتقدم أي مترشح لإيداع ملفه، وقد اتصل بعض من أظهروا نيتهم في الترشح بالمجلس لمعرفة الموعد النهائي ولكن دون أي متابعة للقضية.
ومع انقضاء أجل إيداع ملفات الترشح للانتخابات الرئاسية يتوقع ملاحظون الذهاب لتأجيلها، وتبقى فرضية التأجيل قائمة وفق ما يؤكده السياسيون والنخبة أيضا لإملاءات فرضها رفض الحراك لإجرائها في هذا الموعد، وفقا للمصدر ذاته.

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق