اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة


الرئيسية » أخبار الشرق الأوسط » ترامب: مشكلة الحدود الأيرلندية “ستجد حلا جيدا” عقب بريكست
ترامب: مشكلة الحدود الأيرلندية “ستجد حلا جيدا” عقب بريكست
ترامب: مشكلة الحدود الأيرلندية "ستجد حلا جيدا" عقب بريكست

ترامب: مشكلة الحدود الأيرلندية “ستجد حلا جيدا” عقب بريكست

05 يونيو 2019


دبلن – (د ب أ)

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه على ثقة من أن المشكلة الحدودية في أيرلندا "ستجد حلا جيدا" بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست).

وقال ترامب للصحفيين لدى وصوله إلى مطار شانون حيث التقى رئيس الوزراء الأيرلندي ليو فارادكار: "أيرلندا ستكون بحالة طيبة".

وأضاف: "لا أعتقد أن الحدود ستمثل مشكلة على الإطلاق"، في تصريح جاء بعد زيارة إلى بريطانيا استمرت ثلاثة أيام.

ومن المقرر أن تخرج أيرلندا الشمالية من الاتحاد الأوروبي مع باقي المملكة المتحدة بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، بينما ستظل جمهورية أيرلندا داخل التكتل.

ويعد وضع الحدود إحدى القضايا الأكثر إثارة للحيرة في عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وأثار العديد من الساسة الأيرلنديين والبريطانيين مخاوف بشأن كيفية إبقاء الحدود مفتوحة في الجزيرة في أعقاب بريكست، وخاصة في حال عدم توصل بريطانيا إلى اتفاق مع بروكسل بشأن الانسحاب.

وقال ترامب إن أمريكا "بها أنظف هواء" في العالم، وذلك ردا على انتقادات من الرئيس الايرلندي مايكل هيجينز الذي أشار إلى أن موقف أمريكا حول التغير المناخي "ضار ومتهور".

وذكر فارادكار في مؤتمر صحفي بعد اجتماع مغلق، أن ترامب لم يوضح له سبب اعتقاده أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي سيكون جيدًا بالنسبة لأيرلندا.

وأشار إلى إنه بينما تحدث هو وترامب عن تجنب وضع إجراءات صارمة على الحدود، إلا أن الرئيس لم يخض في أي تفاصيل حول كيفية تجنب وضع إجراءات صارمة على الحدود.

ووصل ترامب إلى أيرلندا وسط إجراءات أمنية مشددة لمنع أي خلل قد يسببه المتظاهرون المناهضون لترامب في "معسكر للسلام" بالقرب من المطار.

ولم تشهد المظاهرة إقبالا كثيفا، حيث من المتوقع أن يتم تنظيم مظاهرة أكبر في دبلن غدا.

وكان فارادكار والبرلماني المحلي بات برين بين كبار الشخصيات التي استقبلت ترامب وقرينته ميلانيا في المطار.

وتم إرسال 1500 شرطي، على الأقل، إلى المنطقة التي عقد فيها الرئيس الأمريكي اجتماعا قصيرا مع رئيس الوزراء.

واستمتعت ميلانيا ترامب بعرض فني في الوقت الذي عقد فيه الزعيمان اجتماعهما.

وستكون بقية زيارة ترامب إلى أيرلندا خاصة.

وقال تيم هوريجان من منظمة شانون ووتش، وأحد منظمي مظاهرة مطار شانون، إن الساحل الغربي لمقاطعة كلير حيث يقع منتجع ترامب للجولف "معرض لآثار تغير المناخ مثل التآكل الساحلي".

وأضاف أن الرئيس الأمريكي "معلوماته قديمة حول هذه القضايا".

ووصل ترامب إلى أيرلندا من بريطانيا بعد زيارة رسمية للمملكة المتحدة استمرت ثلاثة أيام التقى خلالها بالملكة اليزابيث الثانية وأعضاء العائلة الملكية.

المصدر: مصراوي


اخبار اليوم