أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

ترامب يعتزم إصدار قانون لصالح غير القادرين على تحدث الإنجليزية




تعتزم الإدارة الأمريكية تغيير قانون اتحادي يسمح للمقيمين بالولايات المتحدة سواء مهاجرين أو من أصل أمريكي الغير قادرين على التحدث أو الكتابة بالإنجليزية من الحصول على مميزات فيدرالية بها التأمين الصحي.
وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، أن سبب الاتجاه لتغيير القانون هو تنوع الأعراق والعمال الأجانب بالولايات المتحدة، موضحة أن القانون الجديد سيتيح للأفراد الأقل كفاءة في التحدث أو الكتابة بالإنجليزية من الحصول على وظائف جيدة.
ويرى العديد من الجمهوريين أن القرار سيكون في صالح المقيمين بالولايات المتحدة وليسوا من أصل أمريكي، في حين يرى الديمقراطيون أن القانون سيساعد على التمييز ضد الأجانب بأمريكا، موضحين أن إدارة ترامب أعطت أوامر الأسبوع الماضي، بإلغاء دروس اللغة الإنجليزية التي يحصل عليها طلاب اللجوء والبرامج الترفيهية للقاصرين غير المصحوبين بذويهم في ملاجئ المهاجرين الفيدرالية.
وأشارت الصحيفة إلى أنه بعد إقرار القانون سيتم طرح برنامج لتطبيقه على غير القادرين على التحدث بالإنجليزية بطلاقة، وهو مكون من عدة مراحل يجب على المتقدم تخطيها جميعها، موضحة أن من شروطه ألا يكون المتقدم قادر على العمل في أي مجال وأن يكون دفع مبلغا كافيا من ضرائب الضمان الاجتماعي والرعاية الطبية.
وذكرت الصحيفة أن المتقدمين يجب أن يكونوا من سكان الولايات المتحدة أو المقيمين الدائمين بشكل شرعي أو يتمتعون بمجموعة متنوعة من أوضاع المهاجرين القانونيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق