أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصرية

تركيا تؤيد التحقيق مع ولى عهد السعودية في جريمة قتل خاشقجى

بعد أيام من مساعى تركيا لاسترضاء المملكة العربية السعودية وطى الخلافات بينهما، عاد وزير خارجية أنقرة، مولود تشاووش أوغلو، لمناكفة الرياض مستغلا توصيات مقررة الأمم المتحدة بشأن مقتل جمال خاشقجى.
وأعلن أوغلو بشكل عاجل عن دعم بلاده للتوصيات الأممية بخصوص الكشف عن ملابسات جريمة قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي بقنصلية بلاده في إسطنبول العام الماضي، ومحاسبة المسؤولين عنها.
جاء ذلك في تغريدة نشرها تشاووش أوغلو على حسابه في تويتر، الأربعاء، تعليقًا على تقرير أجنيس كالامارد مقررة الأمم المتحدة المعنية بحالات الإعدام خارج نطاق القضاء، بخصوص مقتل خاشقجي.
وقال تشاووش أوغلو، في تغريدته: "ندعم بقوة توصيات المقررة الأممية كالامارد بشأن كشف ملابسات جريمة قتل خاشقجي ومحاسبة المسؤولين عنها".
ونشرت مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان الخميس تقريرًا أعدته كالامارد، من 101 صفحة، وحمّلت فيه السعودية مسئولية قتل خاشقجي عمدًا.
طالبت كالامارد، دول العالم إلى فرض عقوبات على ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وممتلكاته مبدئيا، حتى يثبت أنه لا علاقة له بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي-حسب قولها-.
شاهد أيضا.. محققة أممية تزعم: محمد بن سلمان مشتبه به في قتل خاشقجي
وأضافت كالامار، أن "خاشقجي كان ضحية عملية إعدام متعمدة عن سبق إصرار"، مؤكدة أنها عملية قتل نفذت دون محاكمة سابقة "وتتحمل العربية السعودية مسؤوليتها وفقا للقانون الدولي لحقوق الإنسان".

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق