أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

أمريكا توجه تحذيرا شديد اللهجة لدول أفريقية: لن نعفيكم من الديون




حذر مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية للشئون الأفريقية، تيبور ناجي، الدول الأفريقية التي تتراكم عليها الديون لن تتمكن من سداد ديونها، قائلًا:" يجب ألا تتوقع الدول الأفريقية إنقاذها من خلال إعفاءات أو تخفيض.
وكان صندوق النقد الدولي والبنك الدولي بدأ مبادرة لمساعدة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون تحت مسمي (HIPC) في عام 1996، والتي تنص على مساعدة أشد بلدان العالم فقرًا وألغاء ديون تقدر قيمتها بمليارات الدولارات.
ووفقًا لتقرير صادر عن صندوق النقد الدولي، تواجه أفريقيا أزمة دين محتملة، حيث يعاني نحو 40% من البلدان المنخفضة الدخل في المنطقة الآن من أزمة ديون مما يعرضها للخطر.
وقال مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية للشئون الأفريقية: "لقد مررنا خلال العشرين سنة الماضية بهذا الإعفاء الكبير من الديون للعديد من الدول الأفريقية"، في إشارة إلى برنامج البلدان الفقيرة المثقلة بالديون.
وتابع للصحفيين في بريتوريا:" الآن لا اعتقد أن هذا الأمر سوف يحدث والولايات المتحدة لن تكون متعاطفة مع الدول الإفريفية المثقلة بالديون هذه المرة".
وكانت الصين أقرضت منذ عام 2000 إلى عام 2016 نحو 125 مليار دولار أمريكي للقارة، وفقًا لبيانات من مبادرة الأبحاث الصينية الأفريقية في كلية الدراسات الدولية المتقدمة بجامعة جونز هوبكنز بواشنطن.
جدير بالذكر أنه في ظل إدارة دونالد ترامب، انتقدت الولايات المتحدة الصين لقيامها بدفع الدول الفقيرة إلى الديون، وذلك من خلال الإقراض لمشاريع البنية التحتية واسعة النطاق.
رئيس الصين: تقديم 60 مليار دولار تمويلا لأفريقيا

وحذرت تلك الدول من خطر فقدان السيطرة على الأصول الإستراتيجية إذا لم يتمكنوا من سداد القروض الصينية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق