اخبار مصرالأخبار المصرية

بروتوكول بين “الآثار” و”الطيران” لبيع المستنسخات الأثرية بالأسواق الحرة

كتب – محمد عاطف:

وقع الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، ورضا متولي رئيس مجلس إدارة شركة مصر للطيران للأسواق الحرة، اليوم الاثنين، بروتوكول تعاون ثنائي بين وزارتي الآثار والطيران المدني لعرض وبيع المستنسخات التي تنتجها وحدة النماذج الأثرية بالوزارة، بمنافذ السوق الحرة بمطار القاهرة الدولي وغيرها في مطارات الجمهورية.

وأوضح "وزيري" في تصريح صحفي، أن إبرام هذا البروتوكول جاء بعد موافقة مجلس إدارة المجلس الأعلى للآثار، في إطار حرص الوزارة على إبراز الحضارة المصرية أمام الزائرين من جميع أنحاء العالم وجذب وتنشيط حركة السياحة والنهوض بالاقتصاد المصري.

وأشار وزيري إلى أن البروتوكول يتضمن إنشاء منفذ لبيع المستنسخات الأثرية في الأسواق الحرة التابعة لشركة مصر للطيران بعدد من المطارات، منها مطار القاهرة الدولي وشرم الشيخ والغردقة، لتضم مجموعة من المستنسخات من حقب تاريخية مختلفة تعكس ثراء تاريخ وحضارات مصر المتعاقبة وتقدمها بشكل مختصر للزائر، كما إنها ستكون مصدرًا لزيادة دخل الوزارة وتشجيع المسافرين على زيارة المناطق الأثرية لمزيد من المعرفة والفهم لهذه الحضارة الفريدة.

من جانبه وصف رضا متولي، هذا اليوم بـ"التاريخي"، للتعاون بين وزارة الآثار متمثلة في المجلس الأعلى للآثار ووزارة الطيران المدني متمثلة في مصر للطيران للأسواق الحرة، مشيرًا إلى أن البروتوكول سيعمل على توفير للسائح والزائر لمحة صغيرة عن تاريخ مصر العريق منوهًا على حرص شركته على وجود هذا البروتوكول لأنه إضافة كبيرة للجانبين.

واكد الدكتور عمرو الطبيب المدير التنفيذي لوحدة النماذج الأثرية بالوزارة، أن هذة أولى خطوات التعاون بين الوزارة ومصر للأسواق الحرة، وأن المستنسخات التي تنتجها وحدة النماذج موثقة من الوزارةً وذات جودةً عاليةً وأسعار مناسبة.

وأشار إلى أن من أهم المستنسخات التي سيتم عرضها وبيعها بمنافذ الأسواق الحرة هي عبارة عن مستنسخات لمجموعة الملك توت عنخ آمون باعتباره الفرعون الأشهر وغيرها مثل الكاتب المصري ومجموعة من الحلي والخزف الإسلامي وتماثيل ولوحات وأيقونات قبطية.

المصدر: مصراوي

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق