اخبار الحوادث

عثر بحوزتهم على “منظار حرب وأسلحة آلية”.. إحالة 10 متهمين بالاتجار في المخدرات للجنايات

كتب- صابر المحلاوي:

أمرت نيابة حوادث شمال الجيزة الكلية، برئاسة المستشار محمد شرف مدير النيابة، اليوم الثلاثاء، بإحالة 10 متهمين من أباطرة تجارة المخدرات والأسلحة النارية والذخائر إلى محكمة الجنايات، بعد انتهاء التحقيقات معهم.

أعد طارق جودة، وكيل أول نيابة حوادث شمال الجيزة، أمر الإحالة والذي تضمن اتهام 10 متهمين (3 محبوسين و7هاربين) تأليف تشكيل عصابي للاتجار في المواد المخدرة وحيازة وإحراز أسلحة نارية وذخائر وتعاطي المواد المخدرة.

كشفت تحقيقات النيابة، أن نشاط العصابة كشفت عنه معلومات وردت إلى الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بأن عددًا من أفراد عائلة واحدة بمدينة أوسيم بالجيزة، يقومون بالاتجار في المواد المخدرة وترويجها على عملائهم من تجار التجزئة والمدمنين، بالإضافة إلى حيازة كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر لاستخدامها في عدة أشياء منها الاتجار بها، وأيضا الدفاع عن أنفسهم، وحمايتهم في تجارتهم المشبوهة بترويج المخدرات.

أصدرت النيابة أمرًا بإلقاء القبض على المتهمين، وتمكنت قوة من مكافحة المخدرات بالتنسيق مع أمن الجيزة من إلقاء القبض على 3 من المتهمين بينما لم يتم العثور على الـ7 الباقين، وعثر بمنازلهم على 8 كيلو هيروين تضمنت 1300 تذكرة معدة للبيع وحجرين خام من الهيروين قبل أعدادها وتعبئتها و5 أكياس من مخدر الأفيون وشريط ترامادول وسجائر حشيش بقصد التعاطي.

كما ضبطت القوات بندقية آلية و٣ طبنجات و200طلقة تضمنت 105 طلقة آلية و95 طلقة 9 مم، وعثر على "منظار حرب" عبارة عن عدسة مكبرة يستخدمها أفراد العصابة لمراقبة الطريق خلال عمليات تسليم المخدرات خشية مداهمات الشرطة خاصة أنه يتمتع بتقنية عالية في المراقبة وتكبير الصورة.

وشرحت التحقيقات أن جميع المتهمين من عائلة واحدة أبناء عمومة ويتعاونون منذ فترة كبيرة في إدارة أعمال العصابة بالاتجار في المخدرات والأسلحة وتكوين ثروة طائلة منها.

تسلمت النيابة تقرير المعامل الكيماوية بوزارة الصحة حول فحص عينات المواد المخدرة وتقارير الأدلة الجنائية بفحص الأسلحة، وتم إرفاقه بملف القضية ووافق المستشار محمد المنشاوي، المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة الكلية، على إحالة المتهمين إلى المحاكمة الجنائية.

المصدر: مصراوي

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق