اخبار الحوادث

“رحمة” تطلب الخُلع: “جمَّع نُقطة بنته واتجوز بنت خالته بيها”



كتبت– فاطمة عادل:

أقامت "رحمة" دعوى قضائية أمام محكمة الأسرة تطلب فيها الخلع من زوجها للضرر، مبررة: "جمّع نُقطة بنته واتجوز بيها".

وتقول أوراق الدعوى، إنه منذ 3 سنوات، تعرفت "رحمة ف." على "أحمد ع." سائق تاكسي، وتوطدت علاقتهما إلى قصة حب، وتقدم لخطبتها وخلال سنة تزوجا، وأثمرت الزيجة عن طفلتهما "سلمى" وعمرها الآن سنتين ونصف.

تقول الزوجة، في دعواها إنها عاشت حياة سعيدة مع زوجها بدون خلافات، حتى أنجبت طفلتها، وانتقلا بعدها إلى منزل جديد بالقرب من منزل والدته وخالته، وعندها انقلب الحال، خاصة بعد مداومة الزوج على الجلوس في منزل أسرته، حتى أصبحت لا تراه.

وأضافت الزوجة الثلاثينية، أن معاملة زوجها تغيرت معها تمامًا فتحدثت معه، وعلمت أنه يرتبط عاطفيًا بأخرى، فاقترح عليها الرجوع إلى منزلهما القديم، فوافقت أملًا في تغيير، بحسب أوراق الدعوى.

بعد عدة أيام قضتها الزوجة في المنزل القديم، فوجئت بزوجها يقرر الاحتفال بعيد ميلاد ابنته في الشارع، بهدف جمع "نُقطة" فوافقت، وعند انتهاء عيد الميلاد، اختفى زوجها عدة أيام.

وتضيف الزوجة، في الدعوى أنها فوجئت بزوجها بعد أسبوع، وعندما سألته عن سر اختفائه، ردّ بأنه تزوج من ابنة خالته وستعيش معهما في منزلهما، فاعترضت، فضربها وطردها أمام الجيران، وغادرت إلى منزل أسرتها وقررت اللجوء للقضاء.

ولجأت الزوجة إلى محكمة الأسرة بإمبابة تطلب الخلع وحملت رقم 3139 لسنة ،2018 ومازالت الدعوى منظورة أمام المحكمة.​

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق