أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

السلطات السويدية تبدأ التحقيق في حادث تحطم طائرة أسفر عن مقتل 9 أشخاص



ستوكهولم – (د ب أ):

قالت السلطات السويدية اليوم الاثنين إنها سوف تفتح تحقيقا بشأن سبب أحد أسوأ حوادث الطيران في تاريخ البلاد.

وكانت طائرة صغيرة قد تحطمت أمس الأحد بالقرب من بلدة أوميا في إقليم فاستربوتن، مما أسفر عن مقتل جميع ركابها الـ9 وبينهم قائد الطائرة.

وأكدت الرابطة الوطنية لهواة القفز بالمظلات أن الثمانية ركاب كانوا من هواة القفز بالمظلات.

وقالت الهيئة السويدية للتحقيق في الحوادث إنها سوف تفتح تحقيقا، ولكنها حذرت من أن مهمة تقصى الحقائق والتحليل" من المرجح أن تستمر لبعض الوقت". ويشار إلى أن الطائرة لم يكن بها صندوق أسود.

وتعد هذه الحادثة الأكثر مأساوية منذ 30 عاما في السويد.

وتشير الدلالات إلى أن الحادث وقع بعد فترة قصيرة من إقلاع الطائرة من أومينا، حيث تحطمت في جزيرة ستورساندسكار، على بعد كيلومترين جنوب المطار.

وقد تحدث ملك السويد كارس جوستاف السادس عشر مع أسر الضحايا وقدم تعازيه. كما أعرب رئيس الوزراء ستيفان لوفين عن تعازيه لأسر الضحايا.

وقال لوفين في بيان" الحكومة على تواصل مع السلطات المعنية، ومن المهم الآن التحقيق لمعرفة سبب الحادث".

المصدر: مصراوي

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق