اخبار الفن

زوجة أحمد الفيشاوي تثير ضجة جديدة برغبتها في الهروب !!! .. ما القصة؟




عادت ندى الكامل، زوجة أحمد الفيشاوي لإثارة الجدل من جديد من خلال كتاباتها عبر حسابها على فايسبوك، والتي يظهر فيها كمية كبيرة من الملل والانزعاج.

ووجهت ندى رسالة الى احدى صديقاتها وطلبت منها الهروب الى مكان معها وقالت: “انا عاوزة اهرب تاني انا عاوزة أخرج”.

وكذلك كتبت منشوراً طويلاً تضمن مجموعة من النقاط تكشف حول حقوق المرأة والتجاوزات التي يمكن للرجل أن يفعلها في حقها، وقالت: “اخبروني بحقوق المرأه في كل الاديان غير الاسلام، علموه لبناتكم، ثقفوهن في دينهم اللواتي ظهرن عليه بالفطره مع تشتت الفكر وتبدل الاحوال”.

وأضافت: “إذا خان الرجل زوجته ( إن الله لايحب كل خوان كفور)، إذا تزوج مرة ثانية ولم يعدل بينها (حشر يوم القيامة شقه مائل)، إذا كتب لها مهرا ولم يعطها إياه فهو سارق. إذا طلقها لا يحق له ان يأخد شيئا مما أعطاه لها. إذا أكل حقها في الميراث فقد تعدي حدود الله ومن يتعدي حدود الله فهو ظالم لنفسه”.

وتابعت وصاياها “إذا ضربها وأهانها فهو لئيم واذا أكرمها فهو كريم. وإذا هجرها أكثر من أربعة أشهر فلها الحق في التفريق. ولا يحق له أن يعاملها كأمه وإن قال لها أنت على كظهر أمي سيصوم 60 يوما أو يطعم 60 مسكينا أو يعتق رقب”.

وأكملت النقاط بالقول: “اذا كرهها فليصبر فعسى أن تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا.وإذا طلقها فعليه ألا ينسى فضلها. وإذا افترقا عليه ألا يحرمها أولادها وعليه نفقتهم. ومالها حرة فيه إن تصدقت عليه فلها أجران وإن منعته فلا يحق له السطو عليه. وأي اعتداء عليها يعاقب بمثل ما اعتدى عليها”.

واختتمت كلامها عن حقوق المرأة المسلمة، وكتبت :”هو مسؤول عنها في طعامها ومشربها ومسكنها وملبسها ضمن قدراته المالية .. من أعظم وانبل ما قرأت عن الإسلام وحدود الله”.

منشور ندى الكامل دفع البعض للتساؤل إذا كانت تواجه أي خلافات أو مشاكل مع زوجها الفيشاوي، أو إذا كانت تقصده بما كتبته، لا سيما وانه انتشر قبل فترة أخبار عن وجود خلافات كبيرة بينهما وصلت الى حد التفكير بالانفصال، لكنها إلتزمت الصمت ورفضت الرد وتوضيح الهدف من رسالتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق