أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

الناتو يكشف دون قصد عن مواقع أسلحة أمريكا النووية في أوروبا

واشنطن – (أ ش أ)

كشفت وثيقة نشرها حلف شمال الأطلسي "ناتو" مؤخرا، ثم حذفها لاحقا، عن مواقع أسلحة نووية أمريكية في أوروبا حيث يتم تخزينها في بلجيكا وألمانيا وإيطاليا وهولندا وتركيا.

وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أن الوثيقة المعنونة "عصر جديد من الردع النووي؟ التطوير والحد من التسلح والقوات النووية للحلفاء" نُشرت في أبريل الماضي بهدف تقييم مستقبل سياسة الردع النووي للحلف.

وبعد شهور من نشرها، تصدرت الوثيقة عناوين الصحف الأوروبية، اليوم الثلاثاء، بعد أن عُثر فيها على إشارة عابرة يبدو أنها تكشف عن موقع نحو 150 سلاحا نوويا أمريكيا مخزنة في أنحاء مختلفة في أوروبا، فيما اعتبره الإعلام الأوروبي "تأكيدا لسر مكشوف".

وأشارت الصحيفة إلى أنه بحسب نسخة من الوثيقة نشرتها صحيفة "دي مورجن" البلجيكية، اليوم الثلاثاء، فإن الجزء الخاص بالترسانة النووية يقول: "تلك القنابل مُخزنة في: قاعدة كلاين بروجل في بلجيكا، وبوخل في ألمانيا، وأفيانو في إيطاليا، وفولكيل في هولندا، وإنجرليك في تركيا".

وأوضحت الصحيفة أن الوثيقة لا تنسب تلك المعلومات إلى أي مصدر، مشيرة إلى أن الأسبوع الماضي شهد صدور نسخة نهائية من التقرير على الإنترنت محذوف منها المرجع الخاص بمواقع القنابل النووية في أوروبا، لكنها بدلا من ذلك تشير بشكل غامض إلى طائرة يمكنها نقل الأسلحة النووية.

وقال صاحب التقرير، السيناتور الكندي جوزيف داي، في رسالة عبر البريد الإلكتروني للصحيفة إن "النسخة الأولى من التقرير كانت مسودة فقط ويمكن إجراء تغييرات على التقرير حتى يتم التعامل معه من قبل الجمعية البرلمانية للناتو في نوفمبر المقبل"، مضيفا أن "كل المعلومات المستخدمة في ذلك التقرير هي مواد متاحة للجميع".

من جهة أخرى، قال مسؤول في الناتو -تحدث شرط عدم الكشف عن هويته للالتزام بقواعد الحلف- إن الولايات المتحدة والحلفاء الأوروبيين لا يناقشون مواقع الأسلحة النووية الأمريكية في أوروبا، موضحا أن مسؤولي الحلف "لا يعلقون على تفاصيل مراكز القوات النووية للناتو".

المصدر: مصراوي

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق