أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

جريمة في الحى الدبلوماسي.. تفاصيل مقتل موظف بقنصلية تركيا بأربيل

أكدت وزارة الخارجية التركية، اليوم الأربعاء، مقتل أحد موظفيها بقنصليتها في إطلاق نار بمدينة أربيل العراقية، في هجوم مسلح استهدف أحد المطاعم.
وأضافت الخارجية بحسب وكالة أنباء الأناضول "التركية": نواصل اتصالاتنا مع السلطات العراقية والمسئولين المحليين للعثور على منفذي الهجوم.
في ذات السياق، نفى حزب العمال الكردستاني مسئوليته عن الهجوم الذي استهدف دبلوماسيا تركيا في أربيل.
وأفادت شبكة "رووداو" الكردية، بأن حادث إطلاق نار داخل مطعم في أربيل أدى إلى مصرع وجرح عدد من الأشخاص، بينهم موظفون في القنصلية التركية.
وقالت الشبكة، "كان عدد من الدبلوماسيين العاملين في القنصلية التركية، متواجدين في موقع الحادث وأحد القتلى هو نائب القنصل التركي".
مبينة أنه تم توافدت القوات الأمنية إلى موقع الحادث وقطعت الطرق القريبة من المطعم الذي وقع فيه الحادث، وفرضت قوات الشرطة و"الأسايش" طوقًا أمنيًا مشددًا في مكان الحادث، ومنعت الاقتراب منه.
وحول أسباب وقوع الحادثة، لم يصدر أي بيان رسمي إلى الآن، فيما بدأت التحقيقات لمعرفة الأسباب.
وتفيد معلومات غير مؤكدة أن نائب القنصل التركي هو أحد القتلى، وقالت الشبكة إن اسم الدبلوماسي التركي الذي قتل في الحادث هو "بيت الله".
وأوضحت "رووداو" إن حادث إطلاق النار وقع في الساعة الثانية من بعد ظهر اليوم الأربعاء، وإن شخصًا كان يحمل مسدسين أطلق النار على الدبلوماسيين الأتراك.
وتوعدت الرئاسة التركية بالرد بعد مقتل أحد دبلوماسييها في أربيل، ويقع المطعم الذي شهد الهجوم في منطقة راقية بالمدينة.
اغتيال 3 دبلوماسيين أتراك في كردستان العراق
ويخضع الحي الذي وقع فيه الحادث إلى مراقبة أمنية كثيفة، إذ يضم عددا كبيرا من مقرات القنصليات ويقطنه عدد كبير من الدبلوماسيين الأجانب.
ودأبت تركيا على قصف مواقع تابعة لجماعات كردية مسلحة في كردستان العراق تعتبرها أنقرة مرتبطة بحزب العمال الكردستاني المحظور لدى أنقرة.

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق