اخبار المغرب

السجن لـ4 مغاربة بينهم سيدة في قضايا “إرهاب”




أصدرت محكمة الجنايات المكلفة بقضايا مكافحة الإرهاب في مدينة سلا المغربية قرب الرباط، أحكاما، الخميس، تراوحت بين سنتين وأربع سنوات بحق أربعة متهمين، بينهم امرأة، أدينوا بقضايا إرهابية. وذكرت وكالة الأنباء الرسمية أن المحكمة قضت بالسجن 4 سنوات لمتهم واحد، وثلاث سنوات لمتهمين اثنين، فيما حكمت المتهمة الرابعة بالسجن سنتين. ووجهت إلى الأربعة تهم “تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية في إطار مشروع جماعي يهدف إلى المس الخطير بالنظام العام بواسطة التخويف والترهيب والعنف، والاعتداء عمدا على حياة وسلامة الأشخاص”. من ناحية أخرى، أمر قاضي التحقيق المكلف بقضايا مكافحة الإرهاب بإيداع 9 أشخاص بينهم ضابط سابق في الأمن، السجن بعد الاستماع إليهم في إطار التحقيق الابتدائي، حسب المصدر. ووجهت لهؤلاء الذين تتحدر غالبيتهم من مدينة مكناس (وسط) التهم ذاتها. ويعتبر المغرب مهددا مباشرة من تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي كما ورد في شريط فيديو العام الماضي، كما لا تخفي المملكة قلقها من عودة المغاربة المجندين إلى جانب تنظيم داعش في العراق وسوريا وليبيا. وتشير آخر الأرقام الرسمية الصادرة عن السلطات إلى أن حصيلة مكافحة الإرهاب منذ 2002، بلغت 132 خلية مفككة، فيما بلغ عدد المعتقلين 2720 شخصا، فضلا عن 267 محاولة إرهابية فاشلة، بينها 41 هجوما بالسلاح، وسبع محاولات اختطاف، و109 محاولات اغتيال، و119 محاولة تفجير. وقد أقرت الحكومة في أكتوبر الماضي تعديلات قانونية جديدة تعاقب بالسجن حتى عشر سنوات لكل من التحق أو حاول الالتحاق ببؤر التوتر، أو قام بالتجنيد أو التدريب لصالح التنظيمات الإرهابية، إضافة إلى غرامات قد تصل إلى 224 ألف يورو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق