اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة


الرئيسية » اخبار المغرب » أكثر من 6 ملايين طالب عادوا إلى الدراسة في المغرب
أكثر من 6 ملايين طالب عادوا إلى الدراسة في المغرب
أكثر من 6 ملايين طالب عادوا إلى الدراسة في المغرب

أكثر من 6 ملايين طالب عادوا إلى الدراسة في المغرب

19 سبتمبر 2015


اختار العاهل المغربي، محمد السادس، إعطاء “انطلاقة رسمية” للموسم الدراسي الجديد من مدرسة ابتدائية في مدينة تطوان شمال البلاد، مع سنة أخرى لمبادرة “”مليون محفظة”، كمساعدة للتلاميذ من العائلات الفقيرة، ومن العائلات المحدودة الدخل المالي للاستمرار في الأقسام. وبدأت مبادرة “مليون محفظة” عام 2008، تصل موازنتها المالية إلى 341 مليون مغربي، وسيستفيد منها خلال الموسم الدراسي الحالي قرابة 4 ملايين من التلاميذ. كما تنتمي إلى “حزمة تدابير مغربية” لـ”إصلاح وتأهيل التعليم”، و”إعطاء دفعة لتعميم التعليم الأساسي”، أي سنوات التعليم ما قبل السنة الأولى من الابتدائي، وتطبيق نوع من الديمقراطية أمام جميع المغاربة، في “ضمان تساوي الفرص في التعليم”، والتصدي لسرطان يصيب المدرسة المغربية منذ سنوات طويلة، اسمه “الهدر المدرسي”. موسم دراسي جديد وسط انتقادات من الأسر وتنطلق السنة الدراسية الجديدة في المغرب مع استمرار انتقادات للنظام التعليمي، وارتفاع احتجاج الأسر من غلاء الكتب والدفاتر والمعدات الدراسية، وتزايد في ظاهرة الاكتظاظ داخل الأقسام بالمدارس الحكومية في المدن، بحيث يتجاوز عدد التلاميذ، وفق الصحف الورقية، الـ50 في القسم الواحد، في الأحياء التي تعاني من الكثافة السكانية العالية، ومن قلة عدد الحجرات الدراسية. وتبذل الرباط جهودها لمواجهة مشاكل المدرسة الحكومة تحت مظلة “الاستراتيجية القومية للدعم الاجتماعي للأطفال المتمدرسين وأسرهم” بموازنة تتجاوز مليارين و150 مليون درهم مغربي. وبدأت بتقديم “الدعم المالي المباشر” للأسر لاستمرار أطفالها في المدرسة، أي إعطاء دعم مالي شهري للأسر عن التلميذ لترك ابنها يواصل دراسته، و”تحسين خدمات المطعم المدرسي والداخليات، إضافة إلى دعم النقل المدرسي، خاصة في القرى. وذكرت الإحصائيات الجديدة لوزارة التربية والتعليم أن عدد التلاميذ في الموسم الدراسي الحالي، وصل إلى 6 ملايين و882 ألف تلميذ وتلميذة. أما جغرافياً فيتوزع التلاميذ كالتالي: 39% منهم يدرسون في البوادي، و61% آخرون في المدن. ولا يزال غالبية التلاميذ في المغرب يتعلمون في المدرسة الحكومية بنسبة 88%، فيما لا يزال القطاع الخاص لا يستقبل إلا 12%. أكثر من 4 ملايين تلميذ في التعليم الابتدائي ووصل عدد الطلاب المسجلين في المرحلة الابتدائية من التعليم إلى 4 ملايين و141 ألفا و815 تلميذاً. وفي المقابل يتوفر المغرب على 299 ألفا و667 معلماً، يعملون في 10 آلاف و805 مؤسسات تعليمية، تملكها الحكومة. ولا يزال النظام التعليمي في البلاد يتلقى “انتقادات سلبية” في التقارير الدولية، وعلى رأسها تقرير التنمية البشرية التابع للأمم المتحدة، بحيث تعلق الصحافة المغربية أن “الرباط تلميذ كسول في التنمية البشرية”. إلا أن الحكومة تقدم كل عام إجراءات جديدة، للتخفيف من مشاكل التعليم وتحسين شروط استقبال الطلاب، والعمل على إعطاء صورة أفضل للعالم.


اخبار اليوم