أخبار الشرق الأوسطأخبار العالم

الإمارات: تدابير سياسية جديدة لتغيير سلوك قطر

أعلن وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد، عن اتخاذ الدول المقاطعة للدوحة، تدابيرًا سيادية بهدف حماية الأمن العربي والتصدي للدعم القطري للإرهاب لدفع الدوحة إلى تغيير سلوكها.

تصريحات وزير الخارجية الإماراتي جاءت خلال كلمته في الأمم المتحدة.

كانت البعثة القطر قدمت ردًا على التصريحات الإماراتية أمام الجمعية العامة، رافضة مزاعم و فبركات ضد الدوحة، مطالبة الدول المقاطعة بتقديم الأدلة على مزاعمها.

وشددت "البعثة" على ضرورة أن تتوقف "أبو ظبي"عن خرق قرارات مجلس الأمن الدولي في ليبيا، وعليها وقف شراء الأسلحة من كوريا الشمالية والتخلي عن دعم نشر الفوضى و إشعال الحروب بتوظيف المرتزقة.

يُذكر أن العلاقات تأزمت بين قطر والدول الأربع بعد أن نُشر في موقع وكالة الأنباء القطرية "قنا"، تصريحات منسوبة لأمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، تضمنت دعوة "للأشقاء" في مصر والإمارات والبحرين إلى "مراجعة موقفهم المناهض للدوحة"، وقوله: إن "إيران تمثل ثقلا إقليميا وإسلاميًا لا يمكن تجاهله، وليس من الحكمة التصعيد معها، وتشكل قوة كبرى تضمن الاستقرار في المنطقة".


الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق