اخبار الحوادثاخبار الصحف المصريةاخبار مصراخبار مصر اليوم - اخبار مصرية عاجلة - اخبار مصر العاجلة اليوم - الاخبار المصريةالأخبار المصرية

مصدر أمني يؤكد تحرير «الحايس».. والأجهزة الرسمية تلتزم الصمت



أكد مصدر أمني بمديرية أمن الجيزة، أنه تم تحرير النقيب محمد الحايس، المختطف في حادث الواحات الإرهابي، فى عملية أمنية صباح اليوم الثلاثاء، وأنه مصاب بطلق ناري في القدم.

وكشف المصدر عن أن عملية تحرير «الحايس» تمت على الحدود المصرية الليبية.

كانت قوات الأمن قد استهدفت منطقة اختباء العناصر الإرهابية على طريق الواحات بإحدى المناطق الجبلية غرب الفيوم، وأسفرت الضربات عن تدمير 3 عربات دفع رباعى محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر والمواد شديدة الانفجار والقضاء على عدد كبير من العناصر الإرهابية.

وتجدر الإشارة إلى أن الأجهزة الأمنية لم تصدر بيانًا حتى الآن بشأن تحرير «الحايس» من عدمه، والذى يعد مفقودًا منذ اشتباكات الواحات التى أسفرت عن استشهاد 16 من قوات الأمن ومقتل 15 إرهابيا.

وجاء فى بيان وزارة الداخلية عقب وقائع أحداث الواحات أنه استكمالاً لما سبق الإعلان عنه من جهود ملاحقة البؤر الإرهابية التى تسعى عناصرها لمحاولة النيل من الوطن وزعزعة الاستقرار، والمعلومات التى وردت لقطاع الأمن الوطنى حول اتخاذ مجموعة من العناصر الإرهابية من إحدى المناطق بالعمق الصحراوى بالكيلو 135 بطريق "أكتوبر – الواحات" بمحافظة الجيزة مكانا للاختباء والتدريب والتجهيز للقيام بعمليات إرهابية، مستغلين فى ذلك الطبيعة الجغرافية الوعرة للظهير الصحراوى وسهولة تحركهم خلالها.

وفى ضوء توافر هذه المعلومات فقد تم إعداد القوات للقيام بمأموريتين من محافظتى الجيزة والفيوم لمداهمة تلك المنطقة إلا أنه حال اقتراب المأمورية الأولى من مكان وجود العناصر الإرهابية استشعروا بقدوم القوات وبادروا باستهدافهم باستخدام الأسلحة الثقيلة من كل الاتجاهات، فبادلتهم القوات إطلاق النيران لعدة ساعات، مما أدى لاستشهاد 16 من القوات "11 ضابطا – 4 مجندين – 1 رقيب شرطة" مرفق كشف بأسمائهم وإصابة عدد 13 "4 ضباط – 9 مجندين".

الوسوم
إظغط لمشاهدة باقي الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق