اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة

الرئيسية » اخبار عاجلة » الحكومة توضح حقيقة زيادة أسعار الوقود وطرح دواجن «مهرمنة»
الحكومة توضح حقيقة زيادة أسعار الوقود وطرح دواجن «مهرمنة»
الحكومة توضح حقيقة زيادة أسعار الوقود وطرح دواجن «مهرمنة»

الحكومة توضح حقيقة زيادة أسعار الوقود وطرح دواجن «مهرمنة»

14 نوفمبر 2017


أصدر مركز معلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء، بيانًا رسميًا للرد على الشائعات، التى تداولها البعض فى وسائل الإعلام وعدد من المواقع الإلكترونية خلال الأيام القليلة الماضية، التى من بينها تعديل قانون الخدمة المدنية الجديد، وتأثر العمل بمدينة الإنتاج الإعلامى بعد سحب الوليد بن طلال كامل أسهمه من المدينة، إضافة إلى وجود زيادة جديدة فى أسعار الوقود والمواد البترولية وفواتير الكهرباء، وتغيير نظام امتحانات الثانوية العامة، وحدوث أيام مظلمة أواخر نوفمبر الجاري، وطرح دواجن أوكرانية مهرمنة بالمجمعات ‏الاستهلاكية.

تعديل قانون الخدمة المدنية
ترددت فى العديد من وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعى أنباء عن إجراء الحكومة تعديلات على قانون الخدمة المدنية الجديد وإرساله مرة أخرى إلى مجلس النواب للموافقة عليه، وقام المركز بالتواصل مع المستشار محمد جميل رئيس الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة، الذى نفى تلك الأنباء بشكل قاطع، مؤكدًا أنه لا صحة على الإطلاق لإدخال أى تعديلات أو إجراء مناقشات حول قانون الخدمة المدنية الجديد، الذى صدر فى نوفمبر 2016، وسارٍالعمل به حاليًا.

وأوضح رئيس الجهاز، أن ما تتم مناقشته الآن مع لجنة القوى العاملة بمجلس النواب هو المادة الخاصة بتسويات العاملين بالجهاز الإدارى للدولة، حال حصولهم على مؤهل أعلى أثناء الخدمة، وأى راتب يتقاضونه، مؤكدًا أن تلك المادة تخص اللائحة التنفيذية للقانون، وليس مادة بالقانون نفسه، مشيرًا إلى أنه تم الاتفاق مع أعضاء لجنة القوى العاملة ‏على انتظار رأى مجلس الدولة للفصل فى تلك النقطة.

وأشار رئيس الجهاز، إلى أن الحكومة لم ولن تتردد فى العمل على ما يهم مصلحة موظفى الدولة، حيث إن العنصر البشرى يعد أثمن مورد تمتلكه الدولة المصرية، الأمر الذى سينعكس فى النهاية بالإيجاب على تحسين الخدمات العامة التى تقدمها الدولة للمواطنين.

مدينة الإنتاج الإعلامى.. والوليد بن طلال
وبشأن تأثر العمل داخل مدينة الإنتاج الإعلامى، بعدما قام كل من رجلى الأعمال السعوديين الوليد بن طلال وصالح كامل، بسحب أسهمهما واستثماراتهما من المدينة عقب واقعة إلقاء القبض عليهما، وقام المركز بالتواصل مع أسامة هيكل، رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامى، الذى نفى صحة تلك الأنباء جملة وتفصيلاً، مؤكدًا أن العمل داخل المدينة يسير بشكل طبيعى ومنتظم كالمعتاد، حيث إنه لا توجد أى مساهمات أو استثمارات من الأساس لرجلى الأعمال السعوديين الوليد بن طلال وصالح كامل، داخل شركة مدينة الإنتاج الإعلامي، موضحًا أن العلاقة بينهما تقتصر فقط على تأجيرهما عددًا من الاستديوهات بالشركة، وأنهما ملتزمان بالسداد، حيث إن شركة "روتانا" مملوكة للوليد بن طلال تؤجر فقط استوديو ومقرًا إداريًا، كما أن شركة "مسك" مملوكه للشيخ صالح كامل تؤجر فقط مقرًا إداريًا.

كما أشار رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامي، إلى أن جميع الاستثمارات داخل الشركة مملوكة بالكامل للشركة ومساهميها.

أسعار الوقود
وحول اعتزام الحكومة إقرار زيادة جديدة فى أسعار الوقود والمواد البترولية خلال العام الحالى، قام المركز بالتواصل مع وزارة البترول والثروة المعدنية، والتى أكدت أن تلك الأنباء غير صحيحة, موضحة أن أسعار الوقود كما هى لم تتغير، وأنه لن تكون هناك أى زيادات جديدة فى أسعار الوقود والبنزين خلال الفترة الحالية وحتى 30 يونيو 2018، نهاية العام المالى الجارى 2017/ 2018.

وأوضحت الوزارة، أن أسعار المواد البترولية كالتالي: بنزين (80) يباع بـــ 365 قرشًا/ لتر، وبنزين (92) يباع بــ500 قرش/ لتر، وبنزين (95) يباع بــ660 قرشًا/ لتر، وسعر السولار (365) قرشًا/ لتر, بينما يبلغ ‏سعر أسطوانة البوتوجاز (30) جنيهًا.

كما أشارت الوزارة إلى أن هيكلة دعم المنتجات البترولية هو برنامج قد وافق عليه مجلس النواب بهدف ترشيد الدعم على مدى فترة زمنية مدتها خمس سنوات، بدءًا من 2014، مضيفة أنه من المستهدف إلغاء الدعم عن البنزين خلال فترة البرنامج الــ"5 سنوات" للوصول بسعر البيع فى السوق المحلى لمنتج البنزين إلى سعر التكلفة.

أما فيما يتعلق بسعر أنبوبة البوتوجاز فأوضحت الوزارة أنه من الصعب بيعها بسعر تكلفتها الأصلى، وبالتالى سيكون هناك دعم جزئى لمنتج البوتوجاز خلال فترة برنامج هيكلة الدعم الــ"5 سنوات"، مؤكدة أن منظومة الدعم فى برنامج الحكومة تسير وفق عملية الإصلاح الاقتصادى، كما أن هناك حزمة إجراءات للحماية الاجتماعية تستهدف فى المقام الأول الطبقات الأقل دخلًا والفئات الأولى بالرعاية‏، وذلك ضمن خطة واضحة لإصلاح منظومة الدعم..

أسعار الكهرباء
وعن إقرار الحكومة زيادة جديدة فى أسعار فواتير الكهرباء، قام المركز بالتواصل مع وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، والتى نفت صحة تلك الأنباء جملة وتفصيلًا، مؤكدة أنه لا توجد أى زيادة جديدة أو تعديل على أسعار الكهرباء المطبقة حاليًا، مؤكدة أن شركات توزيع الكهرباء ملتزمة بتطبيق الأسعار، التى تقدم بها جهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك إلى مجلس الوزراء، ووافق عليها وأقرها فى شهر يوليو الماضى.

كما أكدت الوزارة أن جهاز مرفق الكهرباء وحماية المستهلك‏ يقوم بإعطاء التراخيص لبعض الشركات الخاصة لتوزيع الكهرباء للمواطنين فى أماكن معينة، بناءً على استيفاء جميع الاشتراطات والالتزام بأسعار محددة، ويقوم الجهاز باستمرار بالتأكد من التزام هذه الشركات بالأسعار والاشتراطات المعلن عنها، وعند وجود أى مشكلة يستقبل موقع الجهاز الشكاوى الواردة إليه ويتحقق منها، وقد يلجأ إلى الإنذار أو إلغاء الترخيص للشركات المخالفة، مشيرة إلى أن خطة رفع الدعم التدريجى عن أسعار الطاقة تراعى دائمًا محدودى الدخل، وتأتى فى إطار برنامج متكامل للإصلاح الاقتصادى والحماية الاجتماعية، مشيرة إلى عزم ‏الحكومة بشكل مستمر التوسع فى تنفيذ برامج الحماية الاجتماعية، التى تستهدف فى المقام ‏الأول الطبقات الأقل دخلًا، والفئات الأولى بالرعاية.‏

وأشارت الوزارة، إلى أنها قد وجهت بضرورة تضافر كل الجهود من أجل تأمين الشبكة الكهربائية، ورفع مستوى جودة الخدمة، مع توفير الكهرباء للمواطنين، والعمل على ترشيد الاستهلاك منها، إضافة إلى تسهيل إجراءات منح التراخيص للمستثمرين، الذين يرغبون فى تنفيذ مشروعات خاصة بقطاع الكهرباء.

امتحانات الثانوية
وبشأن تغيير وزارة التربية والتعليم نظام امتحانات الثانوية العامة هذا العام، قام المركز بالتواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، التى نفت صحة تلك الأنباء تمامًا، مؤكدةً أنه لم يتم إجراء أى تغييرات جوهرية فى نظام "البوكليت" هذا العام، موضحةً أن امتحانات الثانوية العامة تعتمد على نظام كراسة الامتحانات، التى تتضمن دمج الأسئلة مع ورقة الإجابة (البوكليت)، على شكل (4) نماذج لنفس الامتحان، مطمئنة الطلاب بأنه لا يوجد أى تعديل فى نظام امتحانات الثانوية العامة.

وتابعت الوزارة، أنه تمت الاستفادة من الملاحظات، التى تمت خلال العام الماضى على نظام "البوكليت"، وسيتم معالجتها لصالح أبنائنا الطلاب، مضيفة أنه من بين هذه الملاحظات مراعاة أن يكون عدد الأسئلة مناسبًا للزمن المحدد للإجابة، ومراجعة فنيات صياغة الأسئلة، والأساليب اللغوية، بحيث تكون واضحة للطالب، وعدد المفردات، مؤكدة أنه سيتم عقد اجتماعات مع موجهى عموم المواد الدراسية؛ لمناقشة فنيات أسئلة كراسة الامتحانات لهذا العام، ومراجعة نماذج الامتحانات، من أجل خروج امتحانات هذا العام لصالح الطالب.

وفى نفس السياق، نفت الوزارة أيضًا ما يتردد بشأن انتهائها من وضع جدول امتحانات الثانوية العامة حتى الآن، موضحة أنه من المعتاد وضع جدول امتحانات الثانوية العامة فى شهر أبريل من كل عام، وذلك بعد عقد عدة اجتماعات مع مجلس اتحاد الطلبة، وعقب دراسة مستفيضة أيضًا للموازنة بين طلاب الشعبتين العلمى والأدبى تحقيقًا لمبدأ تكافؤ الفرص.

الدواجن الأوكرانية مهرمنة
وحول طرح وزارة التموين دواجن أوكرانية مهرمنة ومجمدة يصل وزن الواحدة منها إلى 2 كيلوجرام فى المنافذ التموينية والمجمعات الاستهلاكية، قام المركز بالتواصل مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، والتى نفت تلك الأنباء بشكل قاطع, مؤكدةً سلامة وصلاحية الدواجن التى تباع للمستهلكين سواء بالمجمعات الاستهلاكية أو مشروع جمعيتى أو المنافذ المتنقلة التى يتم الدفع بها بكل محافظات الجمهورية.

وأوضحت الوزارة أن هناك اشتراطات صحية ومواصفات قياسية لإنتاج الدواجن واستيرادها من مختلف المناشئ، كما أنه لا يتم الإفراج عن أى صفقة بالموانئ لدخول البلاد إلا إذا كانت آمنة وخالية من أى مسببات مرضية، وتتمتع بمزايا عالية فى الجودة والمذاق، ويُقبل المستهلكون على شرائها.

وأضافت الوزارة أن هناك حملات رقابية متواصلة على جميع محال ومخازن ثلاجات الدواجن بالأسواق، إضافة إلى اللحوم المعروضة داخل المجمعات الاستهلاكية والمعارض الثابتة والمتنقلة لمنع طرح دواجن أو لحوم فاسدة أو منتهية الصلاحية أو مجهولة المصدر.

أيام "بلا نهار"
وبشأن حدوث أيام مظلمة فى كوكب الأرض أواخر شهر نوفمبر الحالى، وذلك بسبب اقتران كوكبى الزهرة والمشترى، قام المركز بالتواصل مع الدكتور حاتم عودة رئيس المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، الذى نفى تلك الأنباء تمامًا، مؤكداً أن هذه الشائعات لا أساس لها من الصحة، وكثيرًا ما تتردد فى مثل هذه الأوقات، وتتزامن مع قرب نهاية العام وبداية العام الجديد.

وأوضح رئيس المعهد أنه من المؤكد حدوث اقتران بين كوكبى الزهرة والمشترى يوم الاثنين المقبل فجرًا، دون أن يصاحب ذلك على الإطلاق حدوث أيام مظلمة فى كوكب الأرض، مضيفًا أن هذا الحدث من الظواهر الفلكية الجميلة والمتكررة التى تستحق المتابعة والمشاهدة، وقد حدثت مرتين فى شهرى يونيو وأكتوبر عام 2015، كما حدثت فى شهر أغسطس من العام الماضى، مشيرًا إلى أن الاقتران هو اجتماع اثنين أو أكثر من كواكب المجموعة الشمسية مع بعضها البعض أو مع القمر فى خط مستقيم.


اخبار اليوم