اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة

الرئيسية » اخبار الاقتصاد العالمي » تفاصيل جلسة وزير البترول مع رؤساء شركتي «إيني» و«بي بي»
تفاصيل جلسة وزير البترول مع رؤساء شركتي «إيني» و«بي بي»
تفاصيل جلسة وزير البترول مع رؤساء شركتي «إيني» و«بي بي»

تفاصيل جلسة وزير البترول مع رؤساء شركتي «إيني» و«بي بي»

13 فبراير 2018

رئيس "إينى" الإيطالية: حققنا فى "ظهر" كافة معايير السلامة والأمان الصناعى

رئيس "بى بى" الإنجليزية: نركز على الاستثمار فى مصر لأنها سوق واعدة

قال المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، إننا فخورون جدا وسعداء بما حققناه حتى الآن وبوجود شركائنا الاستراتيجيين بي بي وإينى، حيث إنهما آمنا بعملهما بمصر وبإجراءاتها الإصلاحية.

واستطرد "الملا" خلال الجلسة الحوارية التى تعقد بمؤتمر ومعرض "إيجيبس 2018" لليوم الثانى، تحت عنوان "حوار المبادرين فى قطاع البترول والغاز والإسراع بعمليات البحث والاستكشاف والإنتاج والنقل والاستخدام الأمثل لثروات مصر الهيدروكربونية"، قائلاً: "قمنا بعمل جماعي ووضعنا خطة طموحة لتغيير وضع مصر وسد الفجوة بين العرض والطلب، ونحن الآن فى طريقنا لتحقيق الاكتفاء الذاتى قبل نهاية هذا العام".

وأضاف وزير البترول "نشارك جميعًا فى نفس الرؤية والأداء لوصول مصر لهذا المستوى الرائع"، مشيرًا إلى أنه جاء الوقت المناسب لاستعراض هذه النجاحات بهدف جذب المزيد من المستثمرين، مؤكدًا أنه يجب علينا أن نتعرف بالمشاكل التى يواجهها الشريك الأجنبي ونتفهم توقعاتهم.

ونوه بأن حقل ظهر يمثل نقطة تحول فى صناعة الغاز؛ حيث إنه جذب اهتمامنا للعقبات التى تواجه البحث فى المياه العميقة بما تضمه من تحديات كبيرة، مشيرًا إلى أن الوزارة الآن تبحث عن مزيد من الاكتشافات فى المياه العميقة، ولاشك أن هذه الاكتشافات تتسم بالصعوبة، ويجب علينا مواجهة تحدياتها، ووضع نظام اقتصادى قادر على تحقيق المنفعة لجميع الأطراف.

وقال وزير البترول، تغلبنا على البيروقراطية وعقدنا الاتفاقيات وأنجزناها فى أقل وقت ممكن، وساعدنا فى ذلك الدعم الكامل من القيادة السياسية والحكومة واستطعنا التنسيق والعمل مع شركائنا لإنجاز المشروعات المشتركة.

وأكد أن مصر مستعدة وفى طريقها لتحقيق الاكتفاء الذاتي، ولا بد من استغلال كافة الفرص من أجل تحويل مصر لمركز إقليمى لتجارة وتداول الغاز والبترول، قائلاً: "يجب أن ننظر لمستقبل العاملين لإحداث تغيير فى أسلوب العمل والتفكير، ولا بد من العمل على إعداد منظومة عمل لقطاع البترول على مستوى عالمي وذلك بالتعاون مع الشركاء بهدف إعادة هيكلة القطاع والعمل على تطوير وتنمية قدرات ومهارات العاملين".

وقال كلاوديو ديسكالزي، الرئيس التنفيذى لشركة إيني الإيطالية، إننا عندما تحركنا سريعا فى مشروع ضخم مثل مشروع ظهر، كنا ينبغى علينا أن نكون حريصين أن هذه الصناعة تحمل مخاطر كثيرة، وكان علينا اختيار العاملين جيدا، مؤكدًا أن مشروع ظهر تحقق فيه كافة معايير السلامة والأمان الصناعى فى هذه الصناعة، خاصة أن أغلب العمالة في حقل ظهر مصرية.

وأضاف الرئيس التنفيذى لإينى الإيطالية خلال مشاركته فى الجلسة، أن العمل فى المياه العميقة صعب، وبدأنا من الصفر، حيث إن هناك إنشاءات تمت بفضل شركات البترول المصرية وكان التعاون معهم سريع.

وقال "نجحنا فى تحقيق اكتشاف ضخم فى المياة العميقة وقمنا بوضعه على الإنتاج بعد مرور 27 شهرًا فقط من تحقيق الكشف، ويعد ذلك وقتا قياسيا للمشروع، وتم تطبيق تكنولوجيات كثيرة به، وقد ساعدت عناصر عدة على نجاحه منها دور الدولة التى اهتمت بهذا المشروع وأعطته أولوية قصوى، وقريبا سيتم الإنتاج منه بكميات كبيرة وذلك لم يحدث كثيرا من قبل.

وأضاف بقوله: "كنا نعتقد أن الغاز فى مصر قد انتهى أمره، ولكننا اكتشفنا أن هناك المزيد من الغاز والبترول أيضا، وكنا نعمل من قبل فى الصحراء الغربية ثم تحولنا للبحث عن الغاز فى المياه العميقة.

فى سياق متصل قال بوب دادلي الرئيس التنفيذى لمجموعة "بريتش بتروليوم"، البريطانية، إننا نعمل فى مصر منذ أكثر من 50 عاما، وتولى القيادة السياسية فى مصر دعما لهذه الصناعة البترولية، ولقد استثمرت بى بى فى مصر أكثر مما قامت باستثماره فى أى دولة أخرى لأنها على ثقة من نجاح مشروعاتها.

وأضاف الرئيس التنفيذى لـ"بى بى": إن تركيزنا على الاستثمار فى مصر يأتي من منطلق إيماننا بأنها سوق جيدة وواعدة، ولقد حققت مصر نجاحات مؤخرا أكدت سلامة قرارنا بالاستثمار فى مصر، مؤكدًا أن تجربة الشركة فى حقل ظهر تعبر عن شراكة ناجحة.

واختتم كلمته قائلاً: "أود أن أثمن دور الحكومة المصرية التى دعمت انطلاق أعمالنا، وقامت بتهيئة المناخ وتذليل التحديات لتحقيق المصالح المشتركة، ونحن بدورنا وقفنا بجانب مصر، وأدعو الشركات الأخرى للاستثمار فى مصر فالعمل فى مصر مضمون النجاح".

اخبار اليوم