اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة

الرئيسية » اخبار الحوادث » حيثيات حكم «قتل ميادة أشرف»: أطلق عيارا ناريا قاصدا إزهاق روحها
حيثيات حكم «قتل ميادة أشرف»: أطلق عيارا ناريا قاصدا إزهاق روحها
حيثيات حكم «قتل ميادة أشرف»: أطلق عيارا ناريا قاصدا إزهاق روحها

حيثيات حكم «قتل ميادة أشرف»: أطلق عيارا ناريا قاصدا إزهاق روحها

13 مارس 2018


أصدرت محكمة جنايات القاهرة حيثيات الحكم، في مقتل الصحفية ميادة أشرف وآخرين بمعاقبة 48 متهما من عناصر جماعة الإخوان الإرهابية بأحكام تراوحت ما بين السجن المؤبد والمشدد لمدة 7 سنوات لإدانتهم بارتكاب أحداث العنف التي وقعت بمنطقة "عين شمس".

وأصدر الحكم المستشار محمد شيرين فهمي وعضوية المستشارين رأفت ذكى ومختار محمد العشماوى وحضور إيهاب محمد، وأحمد جلال وكيلي النيابة، وسكرتارية جلسة حمدي الشناوي وأسامة شاكر.

وأطمئنت المحكمة في حيثياتها إنها " لما أسند إلي المتهمين بقيامهم بتولي قيادة في جماعة أسست على خلاف أحكام القانون تدعو إلى تغيير نظام الحكم بالقوة وكان الإرهاب من الوسائل التي تستخدمها واشتراكهم ومجهولون في تجمهر بمنطقة عين شمس وارتكابهم لوقائع عنف".

وقالت الحيثيات أن "المتهمين بيتوا النية وأعدوا أسلحة نارية، وانخرطوا في التجمهر وعند إبصارهم آلة تصوير بيد المجني عليها ميادة أشرف رشاد صحفية تتبعوها، وما إن ظفر بها أحدهم حتى أطلق صوب رأسها عياراً نارياً قاصدين إزهاق روحها، كما قتلوا الطفل شريف عبد الرءوف شريف محمد عمداً مع سبق الإصرار، والمواطنة ماري جورج وشرعـوا في قتل 4 آخرين عمداً مع سبق الإصرار".

وتابعت الحيثيات أن "هذه الجرائم جاءت عقب عزل المتهم محمد مرسى بثورة شعبية في منتصف عام 2013،حيث راح أنصاره، يدعون إلى التجمهر وقطع الطريق وتعطيل حركة المواصلات ورصد المقار الشرطية وتخريبها وإضرام النيران فيها، وترويع الأهالي والاعتداء عليهم وعلى رجال الشرطة وعلى الممتلكات العامة والخاصة".

وأكدت الحيثيات أن "بعض القوى الموالية للتنظيم الإخواني الإرهابي كونوا تحالفاً أُطلق عليه (التحالف الوطني لدعم الشرعية) عُهد إليه تنفيذ مخططات عرقلة خارطة المستقبل لتحقيق أغراض الإخوان في إسقاط الدولة واستعرضت المحكمة كل الجرائم التي ارتكبها المتهمون وتاريخ جماعة الإخوان الإرهابية".

وأشارت الحيثيات إلى أن "المحكمة أطمأنت إلى سلامة الإجراءات في القضية وأنها تتفق وصحيح القانون، وصحة اعتراف المتهمين".

اخبار اليوم