اخبارنا اليوم
أخبار عاجلة

الرئيسية » أخبار الشرق الأوسط » أمين مجلس التعاون: أمن الخليج وسلامة مواطنيها خط أحمر
أمين مجلس التعاون: أمن الخليج وسلامة مواطنيها خط أحمر
أمين مجلس التعاون: أمن الخليج وسلامة مواطنيها خط أحمر

أمين مجلس التعاون: أمن الخليج وسلامة مواطنيها خط أحمر

08 ديسمبر 2013


جددت دول مجلس التعاون الخليجي، اليوم السبت، تأكيداتها على أن أمنها خط حمر. وقال أمين المجلس، الدكتور عبداللطيف الزياني، في كلمته خلال مؤتمر حوار المنامة الذي انطلقت فعالياته اليوم: “إن أمن دول المجلس وحقوقها، وسلامة مواطنيها ومكتسباتها وأراضيها تمثل خطوطاً حمراء لن تسمح دول المجلس مجتمعة لأحد بتجاوزها”. وأوضح أن “مجلس التعاون قد انتهج مفهوم الأمن الجماعي كمحور رئيس في عمله وتفاعلاته، حيث يعتبر المجلس أن أمن دوله كل لا يتجزأ، وأن أي اعتداء أو تهديد لإحداها، أو تدخل في شؤونها الداخلية، هو تهديد واعتداء على الدول الأخرى، تقع مسؤولية مواجهته عليها جميعاً”. وأضاف الزياني: “أوضح تجسيدات مفهوم الأمن الجماعي في تحرير دولة الكويت من الاحتلال العراقي في العام 1991، وفي الدعم المستمر لمطالب دولة الإمارات العربية المتحدة باستعادة جزرها الثلاث أبو موسى وطنب الكبرى وطنب الصغرى من إيران، وفي تأمين المنشآت الحيوية في مملكة البحرين في العام 2011 من قبل قوات درع الجزيرة ضد التدخلات والتهديدات الخارجية، وذلك من خلال تفعيل اتفاقية الدفاع المشترك الموقعة بين دول المجلس عام 2000”. ويتزامن ذلك مع لقاءات سياسية عقدت على هامش المؤتمر، في مقدمتها لقاء ولي العهد البحريني، الأمير سلمان آل خليفة، مع وزير الخارجية المصري نبيل فهمي، ونائب وزير الخارجية الإيطالي لابو بيستيلي، والمدير العام لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بوزارة الخارجية الألمانية بوريس روغ، والسيناتور الأميركي تيم كاين، إذ تم خلال اللقاءات مناقشة القضايا الإقليمية والدولية. وفي ظل هذه اللقاءات، اجتمع الزياني مع المبعوث الخاص لوزير الخارجية الروسي للتسوية في الشرق الأوسط، سيرجي فير شنن، رئيس الوفد الروسي المشارك في حوار المنامة، وجرى خلال الاجتماع بحث العلاقات القائمة بين مجلس التعاون وروسيا في مختلف المجالات، كما تم استعراض التطورات الراهنة في المنطقة والمواضيع السياسية ذات الاهتمام المشترك. كما اجتمع الزياني مع قائد القيادة المركزية الأميركية، الجنرال لويد أوستن، وجرى خلال الاجتماع بحث العلاقات القائمة بين مجلس التعاون والولايات المتحدة الأميركية، خاصة في مجال الشؤون العسكرية والسبل الكفيلة بتدعيمها وتطويرها، واستعراض التطورات الراهنة في المنطقة والجهود المبذولة لتعزيز الأمن والاستقرار فيها.

اخبار اليوم