أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار مصر اليوم - اخبار مصرية عاجلة - اخبار مصر العاجلة اليوم - الاخبار المصرية

صحيفة بريطانية عن مقتل مريم: اختفى الشهود وغابت العدالة


تحت عنوان "لاعدالة لحق مراهقة ضربت حتى الموت" نشرت صحيفة "اكسبريس" البريطانية، تقريرا لها اليوم حول غياب الشهود عن الإدلاء بإفادتهم لجهات التحقيق في واقعة مقتل الطالبة المصرية مريم مصطفى.
قالت الصحيفة، إن الشرطة البريطانية لم يتسن لها فرصة التحقيق مع الطالبة المصرية مريم مصطفى التي وافتها المنية بعد أيام من تعرضها للضرب على أيدى 6 فتيات في نوتنجهام بالمملكة المتحدة، وذلك لأن الشهود لم يبلغوا عن الحادث.
وأكد والد الضحية مريم، إن الشهود الذي رأوا ابنته تتعرض للضرب لم يتكبدوا عناء إبلاغ الشرطة، الأمر الذي عطل سير التحقيقات.
وأوضحت الصحيفة البريطانية، أن مريم دخلت في غيبوبة بالتزامن مع إبلاغ الشرطة لما حدث، لهذا لم يستطيعوا أخذ أقوالها، لمعرفة حقيقة ما حدث والاستماع إلى روايتها.
وأعرب محمد مصطفى، والدها عن دهشته حيال عدم إبلاغ أي من الشهود الشرطة بما حدث والذي يعتقد أنه كان بسبب خطأ في تحديد الهوية، إذ ظنت الفتيات أن مريم فتاة تدعى "بلاك روز"، مضيفًا: "لا أفهم لماذا لم يتصل أحدا بالشرطة حتى سائق الحافلة الذي شهد الواقعة".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق