اخبار الفن

هل قرر محمد صلاح الاعتزال دوليا بعد المونديال؟ إليكم الحقيقة


انتشرت خلال الساعات القليلة الماضية شائعة أن اللاعب محمد صلاح لاعب المنتخب المصري ونجم ليفربول الإنجليزي يدرس اعتزال اللعب دوليا بعد الانتهاء من المشاركة في مونديال كأس العالم، الأمر الذي أغضبه كثيرًا، وتسبب في غياب ابتسامته بمعسكر المنتخب المقام حاليا في روسيا استعدادا لمواجهة منتخب السعودية في الرابعة عصر غد الإثنين بالجولة الثالثة والأخيرة لمونديال كأس العالم 2018 الأمر الذي جعل المنتخب المصري يرد على هذه التصريحات بالنفي.

في البداية، كشفت شبكة سي إن إن الأمريكية، أن محمد صلاح يدرس الاعتزال دوليا بعد الانتهاء من المشاركة مع الفراعنة في نهائيات كأس العالم 2018 بروسيا.

وقالت الشبكة الأمريكية وفقا لمصدرها، إن صلاح يشعر بالغضب بعد ما حدث في الشيشان خلال معسكر المنتخب، حيث يرى أنه تم استغلال اسمه سياسيا بعيدا عن كرة القدم، وهو ما يرفضه اللاعب بشدة.

وكان رمضان قديروف رئيس الشيشان كرم محمد صلاح قبل يومين، وقام بمنحه حق المواطنة في الشيشان ليكون مواطنا فخريا للدولة.

هذا وقد عبر مدير الإعلام في الاتحاد المصري لكرة القدم، أسامة إسماعيل، عن استغرابه من الأنباء التي نقلها مصدر خاص لـCNN حول نية محمد صلاح مغادرة المنتخب المصري، بسبب امتعاضه من استخدامه لأغراض سياسية خلال وجود “الفراعنة” في مدينة غروزني الشيشانية للمشاركة بكأس العالم 2018، وذلك في مكالمة هاتفية أجراها إسماعيل مع CNN، الأحد.

وقال مدير الإعلام في الاتحاد المصري: “نحن نستغرب كبعثة مصرية هذه الأنباء”، ولفت إلى أن صلاح “لم يبلغ إدارة البعثة بأي شيء يخص هذه القضية”، وشدد على أنه لا يؤخذ على النجم المصري إلا ما يكتبه عبر حسابه على تويتر.

وأضاف إسماعيل: “جرت العادة أن يخبرنا محمد صلاح إن كان قد اتخذ أي قرار بهذا الشأن، وهو الأمر الذي لم يحدث”، وتابع: “نحن نقضي طول اليوم معا، سواء في التمرين أو في قاعة الطاعم أو بقاعة الاجتماعات، ولم يحدث أي حوار بين صلاح وأحد أفراد البعثة بهذا الشأن”.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!