أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةتحقيقات وملفات

افتتاح أول قرية للنساء في الشرق الأوسط



ذكرت مواقع سورية أن مجموعات كردية افتتحت، أمس الأحد، بمنطقة الدرباسية شمال شرقي سوريا أول قرية للنساء، بعد قرابة عامين من العمل على إنشائها، وتم إطلاق اسم "جينوار" على القرية، وجرى افتتاحها بالتزامن مع اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، بعد أن بدأ العمل فيها بتاريخ 10 مارس 2017.
وأشارت المواقع إلى أن نساء من مناطق "إقليمي الجزيرة والفرات" شاركن في حفل الافتتاح، إلى جانب مقاتلات من وحدات حماية المرأة الكردية.
وأوضحت المشرفة على القرية، رومت هفال، أن القرية تعد الأولى من نوعها في سوريا، ولن تكون حكرا على النساء الكرديات، وستضم كل امرأة راغبة في العيش فيها، مشيرة إلى أنه يوجد في القرية نقطة طبية عملت النساء على تأمين أعشاب طبية لها من أجل استخدامها في العلاج، وكذلك مدرسة للأطفال و200 رأس غنم لاستثمارها من نسوة القرية.
وبشأن إمكانية دخول الرجال للقرية، قالت المشرفة "سيكون متاحًا للرجال زيارة القرية ولقاء أقربائهم فيها، لكن تمنع عليهم الإقامة فيها".

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!