أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

ممثلو ادعاء أمريكيون: رئيس حملة ترامب السابق مانافورت كذب على (إف بي آي)



لوس أنجلوس – (د ب أ):

قال مكتب المحامي الخاص الأمريكي، أمس الاثنين، إن رئيسًا سابقًا للحملة الانتخابية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب كذب على مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) ومكتب المحامي الخاص روبرت مولر بعد أن توصل إلى اتفاق تفاوضي مع ممثلي الادعاء لتخفيف العقوبة .

ووافق بول مانافورت على التعاون مع التحقيق في التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية لعام 2016 في سبتمبر بعد إدانته بتهم منفصلة تتعلق بفترة عمله كمستشار سياسي في أوكرانيا.

واتهم مكتب المحامي الخاص، أمس الاثنين، رئيس الحملة السابق بالكذب على المحققين "في مجموعة متنوعة من الموضوعات".

ولم يقدم ممثلو الادعاء، مزيدًا من التفاصيل حول مضمون الاتهامات، مشيرين إلى إنهم سيقدمون تفصيلًا للاتهامات في مذكرات قضائية لاحقة.

ويقول محامو الدفاع عن مانافورت إنه "يعتقد أنه قدم معلومات صادقة ولا يتفق مع وصف الحكومة أو أنه خرق الاتفاق".

وقال ممثلو الادعاء إنهم لم يعودوا ملتزمين بالاتفاق الذي كان من المتوقع أن تتم التوصية بناء عليه، بتخفيف العقوبة على مانافورت.

وطلب كل من الادعاء والدفاع من المحكمة عدم تأجيل إصدار الحكم.

واعترف مانافورت الذي ترأس حملة ترامب لمدة شهرين في منتصف عام 2016، بأنه مذنب في التآمر للاحتيال على الولايات المتحدة والتآمر لعرقلة العدالة فيما يتعلق بعمله السياسي في أوكرانيا.​

المصدر: مصراوي

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!