اخبار الفن

غادة عبدالرازق تُوضِّح أنّ أسرتها كلّ حياتها وجمهورها قوّتها


صرَّحت الفنانة غادة عبدالرازق بأنّ جمهورها هو الذي يُعطيها قوة من أجل تقديم كل ما هو جديد، موضحة أنها لم تبتعد عن جمهورها مطلقا إذ إنها دائما تتواصل معه عبر مواقع الإنترنت المختلفة، منها “إنستغرام”، مشيرة إلى أنّ عائلتها كل حياتها ابنتها وأحفادها، ودائما ما تكون بجابنهم فهم قوتها وسبب نجاحها.

وأضافت غادة عبدالرازق، خلال حديث خاص لها إلى “مصر اليوم”، أنها سعيدة بما حققته في الفن من نجاح وبخاصة في تقديمها لدور الأم في مسلسل “ضد مجهول” الذي عرض في رمضان، مضيفة أن كل شخصية تقدمها تعبّر عنها وبخاصة في بعض الصفات، فهي سعيدة بقوة شخصيتها التي جعلتها تتحدى الصعوبات التي واجهتها في مراحل حياتها وتغلبت عليها، مشيرة إلى أن قوتها كامرأة تنساها أمام عائلتها وبخاصة أمام ابنتها “روتانا” وأحفادها.

وتحدَّثت عن أعمالها الجديدة قائلة إنها تتروّى دائما في تقديم كل جديد للجمهور، مشيرة إلى أنها في انتظار سيناريو قوي مثل كل أعمالها السابقة وتقرأ حاليا مجموعة من الأعمال لاختيار أفضلها.

وكشفت أنها تستمتع بقضاء وقت إجازتها مع “خديجة” و”جويرية” ودائما ما تحبّ السفر معهما واللعب معهما وشراء ملابسها معهما، فهما عائلتها الصغيرة التي تعشقهما، موضحة أنها دائما تستيقظ على وجوههما البريئة، داعية الله أن تراهما عروستين وناجحتين في حياتهما، موضحة أنها لا تستطيع أن تحيا يوما دون عائلتها الصغيرة.

عمل للأطفال
وأكدت غادة أنها بالفعل تدرس تقديم مسلسل أو فيلم للأطفال يكون هدية لأحفادها، وعن تقديمها برنامجا بعد تجربتها منذ أعوام مع الفنانة هالة فاخر في برنامج “ريا وسكينة”، قالت إنها تنتظر فكرة جديدة تقدمها مثل التي قدمتها في “ريا وسكينة”، وهي كانت تجربة جيدة بالنسبة إليها، وعن تعاملها مع عدد من الشباب في مسلسلاتها قالت إن مصر تمتلك مجموعة كبيرة من المواهب، موضحة أن الشباب لديهم فكر جديد وتكنيك جديد وعلى الفنانين الاستفادة من أفكارهم.

الأعمال الخيرية
واستطردت في الحديث عن ابنتها “روتانا” قائلة إنها تمتلك قلب طفل ودائما تحب إعطاء حبها للناس، موضحة أنها سعيدة بخُطواتها في العمل الخيري والتفاعل مع الأطفال الأيتام ورسم الابتسامة على وجوههم، مشيرة إلى أن “روتانا” كثيرا ما تشعرني أنها أمي تخاف عليّ وتتابع غذائي ومواعيد نومي.

الأدوار التاريخية
وبيَّنت أنها تتمنّى تقديم أدوار تاريخية تُمثّل القوّة، مُوضّحة أنها تحبّ أن تقدّم أيّ شخصية لملكة قوية مصرية خاضت الحكم في مصر في العصور القديمة، مشيرة إلى أن مصر بها نماذج لسيدات عظيمات هنّ فخر لكل المصريين، وعن أمنياتها قالت إنها تتمنى الخير لابنتها وحفيدتَيْها وتتمنى السلام والرخاء للعالم كله.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!