اخبار المنوعاتطب وصحة

رجل يتخلى عن وظيفته للبحث عن فتاة أحبها من النظرة الأولى (فيديو)



تصدر رجل صيني عناوين الصحف المحلية، بعدما انتظر في متجر لبيع الكتب في بكين لأكثر من 50 يوما، أملا في مقابلة فتاة أحبها من أول نظرة.
ويؤمن الشاب البالغ من العمر 26 عاما بالحب من أول نظرة، لذلك يمتلك قناعة أن الفتاة التي رآها في المتجر هي فتاة أحلامه، لذا أقدم على التخلي عن وظيفته، ليذهب إلى المكتبة يوميا، على أمل أن يلتقي بها مرة أخرى، ويتمكن من إخبارها بمشاعره.
ولمساعدته في مقابلة فتاة أحلامه وزع رسومات، مصنوعة باليد على زبائن متجر الكتب.
وأخبر الشاب الصحفيين أنه في المرة الأولى التي رأى فيها فتاة أحلامه كان بصحبة فتاة أخرى، ولم يرغب في إيذاء مشاعرها من خلال الاقتراب من التي أحبها، لكنهما نظرا لبعضهما لمدة 10 ثوان، وشعر بارتباط خاص نحوها.
وقال إنه لم يتمكن من التحدث مع الفتاة، ولم يستطع التوقف عن التفكير بها، لذا قرر ببساطة بذل بعض الجهد لرؤيتها مرة أخرى، حيث استقال من وظيفته، وبدأ يذهب إلى المكتبة كل يوم على أمل لقائها.
ورغم أن الشاب أصبح عاطلا عن العمل، ويقترض المال من الأصدقاء والعائلة، فإنه لم يندم على قراره.
وأضاف أنه لا يهتم إذا كانت الفتاة الغامضة ليست مهتمة به، أو وافقت على الارتباط به، واتضح بعد ذلك أنهما لا يتفقان، ويرى أنه على الأقل سيتمكن من المضي قدما في حياته.
الغريب أنه بعد قضاء أكثر من 50 يوما في متجر الكتب، أصبح الشاب يائسا، وذهب إلى محكمة محلية لمقاضاة فتاة أحلامه لأنها تسبب له أزمة عاطفية، ورفضت المحكمة طلبه لأنه لم يستطع تحديد اسمها.
أثارت قصة الشاب ضجة كبيرة في الصين، وبدلا من الإشادة بتفاني الرجل تعرض لانتقادات، لأن تصرفته أشبه بالمطاردة، ووصفه البعض بأنه مريض. رجل يتخلى عن وظيفته للبحث عن فتاة أحبها من النظرة الأولى (فيديو) رجل يتخلى عن وظيفته للبحث عن فتاة أحبها من النظرة الأولى (فيديو) نسخة للطباعة الرابط المختصر '); }); }

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!