اخبار الرياضة العالميةاخبار الرياضة المصريةرياضة

قائد مانشستر سيتي تدمرت حياتة تماما بسبب الخمور !


عندما لايحترم لاعب كرة القدم موهبته خصوصا عندما يكون يلعب في نادي كبير ستعاقبه الأقدار بكل شدة لأنه لم يحترم ويقدر النعمة التي كانت بين يديه.

قائد فريق شباب مانشستر سيتي السابق ومنتخب إنجلترا للناشئين كورتني والتر كان مشروع لاعب كبير جدا ولكن عقليته وعبثه دمر حياته تماما .

في 2013 تم سجنه 16 شهرا قضى منها في السجن أربعة أشهر بتهمة قتل شخص وشقيقته بالخطا بعد أن صدمهما هذا اللاعب المراهق بسيارته مخمورا وعندما خرج من السجن ذهب لنادي من فرق الهواة ظل يلعب في فرق الهواة حتى إستقر في فريق شورلي.

لم يستوعب الدرس ويبدو إنه مصر على تدمير البقية الباقية في حياته بعدما تم إعتقاله مرة أخرى بتهمة القيادة وهو مخمورحيث إضطدم بسيارته الفيات بيكانتو في الرصيف وهشم إشارات المرور وهذا يجعله معرض لعقوبة أشرس ليكون حديث الصحافة الإنجليزية اليوم التي إعتبرته عبرة لأي لاعب كرة قدم متمرد فبدلا من التمتع بالتدرب مع جوارديولا أعظم مدربي جيله صار ربيب السجون !

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!