اخبار الحوادث

“أوفر دوس وجثة حائرة”.. تفاصيل جلسة مزاج أنهت حياة “مُسن كرداسة”



كتب – محمد شعبان:

جلسة "فرفشة" جمعت "عبد العزيز" مع صديقه الخمسيني، تخللتها تعاطيهما مسحوق الهيروين، لكن السيناريو المعتاد تبدل هذه المرة، النهاية جاءت مختلفة حاملة بين طياتها خبر غير سار بوفاة الأخير، بسبب تعاطيه جرعة زائدة، ليبحث العاطل عن طريقة للتخلص من الجثة.

بعد دقائق من التفكير، قرر "عبد العزيز" إلقاء صديقه في منطقة نائية بعيدًا عن المنطقة السكانية، قاد دراجته النارية قاصدًا طريق البراجيل، حتى وصل إلى منطقة زراعية، ولدى تخلصه من الجثة ثمة جديد طرأ على خطته إذ تصادف مرور بعض الأهالي.

حاول الشاب الثلاثيني الهرب خوفا من المسائلة القانونية، لكن مطاردة استمرت دقائق حالت دون ذلك، وحضرت قوة تحت إشراف المقدم محمد أبو زيد، وكيل فرقة شمال أكتوبر، اقتادته إلى ديوان قسم شرطة كرداسة؛ لسماع أقواله بينما تم نقل الجثة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة.

أمام الرائد إسلام سمير، رئيس مباحث كرداسة، أدلى الشاب باعترافات تفصيلية تكشفت معها ملابسات الواقعة مشيرا إلى أن المتوفى الذي يبلغ من العمر 54 سنة لفظ أنفاسه الأخيرة؛ إثر أزمة مفاجئة جراء تعاطيه جعة زائدة من الهيروين "أوفر دوس"، موضحاً أنه حاول التخلص من الجثة في الزراعات قبل ضبطه من قبل الأهالي. وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حياله، وإحالته إلى النيابة العامة التي باشرت التحقيق.

المصدر: مصراوي

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!